الجمعة 24 سبتمبر 2021
مجتمع

كلية الطب والصيدلة بالعيون تفتح أبوابها لطلبة أقاليم الجنوب في هذا التاريخ

كلية الطب والصيدلة بالعيون تفتح أبوابها لطلبة أقاليم الجنوب في هذا التاريخ هكذا ستبدو كلية الطب والصيدلة بالعيون عند ابتداء الدراسة فيها

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي أن كلية الطب والصيدلة بالعيون ستفتح أبوابها، ابتداء من شتنبر المقبل؛ وأن تسجيل الطلبة المنحدرين من الأقاليم الجنوبية للمملكة سينطلق للولوج إلى الكلية الجديدة برسم السنة الجامعية 2021-2022.

 

وأوضحت مذكرة الوزارة أنه يتعين بخصوص ترشيحات مباراة الولوج، التي تخص ثماني كليات للطب والصيدلة بالمغرب من بينها كلية العيون، أن تتم ما بين 15 يونيو و11 يوليوز على البوابة الإلكترونية www. cursussup. gov. ma/medecine

كما أن كلية الطب بالعيون ستستقبل في موسمها الأول 100 طالب وطالبة ينحدرون من أقاليم العيون وطانطان وطرفاية وكلميم وأوسرد ووادي الذهب والسمارة وبوجدور وآسا الزايك.

وتضم هذه المنشأة الجامعية مراكز للتكوين تشمل مدرجا تبلغ طاقته الاستيعابية 400 مقعدا، وثلاث قاعات من 50 مقعدا، وقاعات متخصصة، ومقرات للتعليم النظري وأخرى للتطبيقي ومختبرات متخصصة، إضافة إلى مركز للمحاكاة، ومركز للبحث، فضلا عن مقرات سوسيو-رياضية.

 

ويأتي تشييد هذه الكلية بكلفة تبلغ 257 مليون درهم، وتمتد على مساحة 10 هكتارات، في إطار تنفيذ الاستراتيجية الطموحة للمغرب الرامية إلى تكوين 3300 طبيب سنويا في الأمد المنظور، قصد مضاعفة العرض الطبي والانتقال من 6 إلى 10 أطباء لكل 10 آلاف نسمة.

 

وتعد الكلية من بين المشاريع الطموحة للنموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية، الذي أطلقه الملك محمد السادس سنة 2015 بغلاف مالي قدره 77 مليار درهم.