الجمعة 25 يونيو 2021
جالية

الخارجية تعين أحد أبناء العيون قنصلا بإسبانيا..

الخارجية تعين أحد أبناء العيون قنصلا بإسبانيا.. القنصل سيدي سيدي اباه
همت التغييرات الجديدة التي افرجت عنها مديرية الموارد البشرية بوزارة الشؤون الخارجية، أخيرا، والتي شملت، تعيين 25 قنصلاً عاماً جديداً في 10 بلدان، تعيين اطار صحراوي من مواليد العيون سنة 1975.
ويتعلق الأمر بـ"سيدي سيدي اباه" ولد احمد ولد سيداحمد ولد سيدي عمار، ولد بالعيون كبرى حواضر الصحراء، سنة 1975، متزوج وأب لثلاثة أطفال، وشقيق المرحوم سيدي محمد ولد سيدي عمار المشتشار بمجلس مشتشاري الصحراويين المعين آنذاك من طرف المرحوم والمغفور له الراحل الملك الحسن الثاني.
وينتمي القنصل الصحراوي الجديد باشبيلية "سيدي سيدي اباه" إلى قبيلة الشرفاء العلويين "فيلالة" المعروفة بالصحراء وتحديدا بالعيون واد الساقية الحمراء، حيث درس منذ نعومة اظافره القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة على يد عمه "سيدي ولد سيداحمد ولد سيدي عمار".
كما درس التعليم الاولي والإعدادي والثانوي بنفس المدينة،إلى أن حصل على شهادة البكالوريا بمسقط رأسه العيون، ثم انتقل بعد ذلك إلى الرباط العاصمة، حيث نال شهادة الإجازة بجامعة محمد الخامس السويسي بالرباط سنة 1999.
ونال سيدي سيدي اباه، ايضا، العديد من الشهادات المشرفة، طيلة مشواره الدراسي،إذ حصل على شهادة الدراسات العليا المعمقة بجامعة "عين شمس" بالقاهرة بدولة مصر العربية،ثم بعد ذلك شهادة الدكتوراه في شعبة القانون العام.
واشتغل "سيدي سيدي اباه" في مراحله الاولى بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج بالرباط، ثم بعد ذلك انتقل إلى دولة الشيلي ثم المكسيك، ثم إسبانيا مرورا بالبرازيل بعمق امريكا اللاتينية.
وقبل تعيينه قنصلا عاما باشبيلية الإسبانية من قبل وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، كان يشتغل سيدي سيدي اباه، بستراسبورغ بفرنسا، كما يتقن اللغتين العربية، والفرنسية وكذا الإنجليزية والإسبانية والبرتغالية.
ويتحدر "سيدي سيدي اباه" من عائلة "أهل سيدي عمار" المقيمة حاليا بالعيون وبوجدور والداخلة،وهي عائلة شريفة وطنية معروفة باقاليم الصحراء، بحب الوطن والدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة.
وعين إلى جانب سيدي سيدي اباه باشبيلية كل من مصطفى صادق بفالنسيا، وإدريس سويسي بخيرونا، وعبد الله بيضود ببالما دي مايوركا، والشرقاوي الشريف ببرشلونة.
وكانت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج قد سبق وان فتحت باب التباري لشغل منصب القنصل العام في شهر فبراير 2021.