الجمعة 7 مايو 2021
اقتصاد

رفاق مخاريق في المالية يُشهرون مطالبهم من جديد للوزير بنشعبون

رفاق مخاريق في المالية يُشهرون مطالبهم من جديد للوزير بنشعبون النقابة الوطنية الديمقراطية للمالية في إحدى وقفاتها

تدارس المكتب الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية (الاتحاد المغربي للشغل)، في اجتماع له بالرباط، العديد من القضايا التنظيمية والتواصلية ومستجدات الملف المطلبي.. إذ قرر، حسب بلاغ توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، دعوة المجلس الوطني للاجتماع يوم فاتح ماي 2021 بالمقر المركزي للاتحاد المغربي للشغل، حضوريا بالنسبة لأعضاء المكتب الوطني ولأعضاء المجلس الوطني بالدار البيضاء والمحمدية، وعن بعد بالنسبة لبقية الأعضاء.

 

وعلى مستوى آخر جدد المكتب الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية مطالبه لوزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة بنشعبون، باستئناف الحوار الاجتماعي القطاعي وتفعيل مضمون الاتفاق الإطار ليوم 03 دجنبر 2019 المتعلق أساسا بالنظام الأساسي الخاص بموظفي الوزارة وإصلاح منظومة العلاوات؛ ومباشرة التفاوض حول الملف المطلبي لقطاع إصلاح الإدارة، ومراسلة نفس الوزير حول الأوضاع التي تعيشها المديرية العامة للضرائب؛ بسبب ما اعتبره البلاغ غياب مدير عام قادر على تدبير شؤون هذا المرفق الإداري الهام والاستراتيجي، وكذلك دعوة مدير الشؤون الإدارية والعامة إلى برمجة اجتماع اللجنة الموضوعاتية الخاصة بالنظام الأساسي لموظفي الوزارة؛ ومكاتبة المدير العام بالنيابة للضرائب من أجل إقرار تعويض لموظفي وموظفات المديرية العامة للضرائب عن ساعات العمل الإضافية خارج أوقات العمل الرسمية ويومي السبت والأحد، وذلك بمناسبة تفعيل نظام المساهمة المهنية الموحدة.

 

وأشار البلاغ بأن المكتب الوطني، إذ يثمن الانخراط الجاد والتضحيات التي بذلها موظفات وموظفي الإدارة العامة للضرائب مركزيا وجهويا وإقليميا، فإنه يتأسف للارتباك والارتجال والتجاوزات القانونية من طرف الإدارة المركزية بخصوص تفعيل وتنزيل نظام المساهمة المهنية الموحدة.

 

ودعا المكتب الوطني، في الختام، مختلف الفروع التنظيمية إلى مواصلة التعبئة وتكثيف الجهود من أجل المزيد من التواصل والاهتمام بمشاكل وهموم موظفات وموظفي الوزارة على المستوى الجهوي والمحلي.