الخميس 2 ديسمبر 2021
مجتمع

عامل النواصر: بشرف على مشاريع الدفع  بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة

عامل النواصر: بشرف على مشاريع الدفع  بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة عامل إقليم بالنواصر يشرف على مشاريع تحسين المحيط التعليمي بالإقليم
شهد إقليم بالنواصر طفرة نوعية في إطار مشاريع المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي ترتكز على الرأسمال اللامادي والبشري ضمن البرنامج الرابع: "الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة"، وتجسد ذلك حسب بلاغ توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه في إشراف عامل إقليم النواصر، عبد الله شاطر على إبرام اتفاقيتي دعم وشراكة بين اللجنة الإقليمية  للتنمية  البشرية بالنواصر والمديرية الاقليمية للتربية والتكوين  وكذلك  جمعية طفولة  مغرب المستقبل وهي الجمعية الحاملة للمشروعين موضوع الاتفاقيتين:

ويتعلق المشروع الأول: ب "تعويض المفكك بالصلب لحجرات مدرسة البوزانيين" المتواجدة بالجماعة الترابية النواصر تقدر كلفته الإجمالية  ب 1070000 درهم.
ساهمت فيه كل من اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية و جمعية طفولة مغرب المستقېل ب 535000 درهما،  بينما  ساهمت المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالعقار والمواكبة و تتبع الإنجازات.وقد عملت الجمعية المذكورة على تعويض الحجرات الست المفككة بالصلب إضافة إلى بناء وحدات صحية و تهيئة ملعب و مساحات خضراء داخل المؤسسة وتعلية السور  المسيج للمؤسسة المذكور، ويهدف هذا المشروع إلى الرقي بالمؤسسات التعليمية بإقليم النواصر والرفع من المستوى الصحي للتلاميذ على اعتبار أن الحجرات المفككة أصبحت غير لائقة وتشكل  ضررا  لصحة التلميذ و الطاقم التعليمي على حد سواء. 
أما المشروع  الثاني فيتعلق ب "دراسة وتهيئة وتجهيز قاعة متعددة الوسائط بإعدادية ابن مالك" بالمكانسة الجنوبية بالجماعة الترابية بوسكورة.
وقد خصص له اعتماد مالي بمبلغ 200000 درهم، ساهمت فيه كل من للجنة الإقليمية للتنمية البشرية ب 120000 درهما والجمعية ب 80000 درهم، كما أسندت المواكبة وتتبع الإنجاز  للمديرية الإقليمية التربية والتكوين.
وتتكون هذه القاعة الكبرى من فضاء التحسيس وفضاء الندوات والاجتماعات ثم فضاء المعلوميات. 
ويأتي هذا المشروع لسد الخصاص ودعم المؤسسات التعليمية بالتجهيزات الوسائطية للقاعات المدرسية، بهدف تنمية القدرات الفنية
والإبداعية للتلاميذ في إطار توفير فضاء و ظروف ملائمة محفزة لتمدرس والترفيه.
ويأتي الاهتمام بهذه الشريحة من التلاميذ في إطار المواكبة من أجل التخفيف من مظاهر التفاوتات على مستوى التعلم مع دعم الانفتاح لدى التلاميذ قصد تقليص الهدر والإخفاق المدرسي مع تحسين المحيط التعليمي وتجوید ظروف التمدرس على مستوى إقليم النواصر.