السبت 15 مايو 2021
سياسة

العسكر الجزائري يمعن في التنكيل بساكنة مخيمات تندوف

العسكر الجزائري يمعن في التنكيل بساكنة مخيمات تندوف ضحايا الاعتداء الجزائري

أدانت الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان الهجوم الذي شنته دورية للجيش الجزائري بمخيمات تندوف، حيث طاردت هذه الدورية أفرادا صحراويين كانوا يستقلون سيارتين من نوع الدفع الرباعي، وأطلقت عليهم الرصاص الحي، الشيء الذي أسفر عن احتراق إحدى تلك السيارتين، مما أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص بحروق، من بينهم باهية افظيلي الذي أصيب بحروق خطيرة.

 

وناشدت الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان، التي تتخذ من العاصمة الإسبانية مدريد مقرا لها، المجتمع الدولي والمنظمات والهيئات الدولية وكل الفاعلين الحقوقيين، التدخل لإدانة هذا الهجوم وحماية المدنيين بمخيمات تندوف، والحيلولة دون تكرار مثل هذه الانتهاكات والخرق السافر لمواثيق ومعاهدات حقوق الإنسان الماسة بسلامة المدنيين العزل وحقوقهم.