السبت 24 يوليو 2021
اقتصاد

المجمع الشريف للفوسفاط بالكنتور يطلق برنامج تشجير 100.000 شجرة غابوية

المجمع الشريف للفوسفاط بالكنتور يطلق برنامج تشجير  100.000 شجرة غابوية خلال عملية التشجير الغابوي
احتفاء اليوم العالمي للغابات، انطلقت مؤخرا بالكنتور، عملية تشجير حوالي 40000 شجيرة غابوية من أصناف تتلاءم مع المعطيات المناخية المحلية على مساحة 51 هكتار.
وعرفت المناسبة التي تميزت بحضور عامل عمالة اليوسفية محمد سالم السبتي ومدير موقع الكنتور عبد الكريم رمزي، مشاركة كل من الكاتب العام لعمالة اليوسفية حسن اوغير، مدير الموارد البشرية الدريوش عبد الحكيم و مدير الإنتاج باليوسفية الوابا محمد ومدير المسؤولية المجتمعاتية ايت الحاكم خالد بموقع الكنتور والمدير الإقليمي للمندوبية السامية للمياه والغابات و محاربة التصحر بإقليم اسفي عثمان موري بنسودة وممثلي السلطات المحلية مرفوقين باطر من مجمع الكنتور وأطر من المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر بالإقليم.
وتأتي هاته العملية كشطر أول، ضمن برنامج يروم إلى غرس 100000 شجيرة غابوية على مدى ثلاث سنوات، بشراكة مع عمالة الإقليم والمندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر.
هذا المشروع يندرج في إطار المبادرات المجتمعاتية التي يقوم بها موقع الكنتور التابع للمجمع الشريف للفوسفاط، للمساهمة التشجير وتطوير الغطاء النباتي، والحد من تآكل التربة بالإضافة إلى تحسين التنوع الحيوي للمنطقة.
كما يعتمد هذا المشروع مقاربة شمولية تراعي الحفاظ بالدرجة الأولى على المنظومة البيئية، بهدف محاربة التصحر وتوسيع نطاق التشجير على صعيد المنطقة من خلال تجديد، ترميم وإعادة تشجير أربعة مواقع.
كما يسعى،أيضا، إلى تكثيف الغطاء النباتي وحماية التربة وصيانة الأنظمة البيئية الغابوية، والمحافظة على التنوع البيولوجي.
ويشمل البرنامج أشغال إعداد المواقع المراد تشجيرها، وأعمال التشجير، والري والصيانة والحراسة.
وجند موقع الكنتور لهاته الغاية، جميع الإمكانيات والوسائل المادية والبشرية الضرورية من شتلات ومعدات الحفر وغيرها لإنجاح عملية ترميم وتشجير مساحات شاسعة من أراضي إقليم اليوسفية.