الخميس 22 إبريل 2021
مجتمع

بعد تذمره من وزارء "البيجيدي".. رئيس جماعة شفشاون يعتزم مغادرة سفينة "الإخوان المسلمين"

بعد تذمره من وزارء "البيجيدي".. رئيس جماعة شفشاون يعتزم مغادرة سفينة "الإخوان المسلمين" محمد السفياني رئيس الجماعة الحضرية لشفشاون
إندلع غضب عارم داخل صفوف منتخبي حزب العدالة والتنمية، بشفشاون، إحتجاجاً على غياب وزراء الحزب عن المنطقة وعدم تخصيصهم لأي مشروع بالإقليم يتحدث به المنتخبون إلى الساكنة قبيل إنتخابات شتنبر المقبل.
وكشفت مصادر جريدة "أنفاس بريس"، بأن رئيس الجماعة الترابية شفشاون وبعض الأعضاء من منتخبي البيجيدي، ومع قرب الإنتخابات، وجدوا أنفسهم في حرج كبير أمام ساكنة الإقليم ككل، بعدما غاب كافة وزراء الحزب وامتنعوا عن زيارة المدينة وتدشين أي مشروع بها، وهو ما جعل هؤلاء يهددون بهجرة جماعية لحزب آخر، خلال الأسابيع المقبلة، وعلى رأسهم رئيس الجماعة محمد السفياني الذي أوحى لأحد مقربيه أنه سيغادر الحزب الذي لم يعر وزراؤه أي اهتمام بجماعته، ولم يقدموا أي مشروع سياحي- تنموي لمدينته، الشيء الذي سبب له إحراجا كبيرا مع الساكنة وداخل اوساط عائلته التي لها إمتداد كبير بالمنطقة. 
وشددت مصادرنا على أن والي جهة طنجة-تطوان- الحسيمة، وأيضا عامل إقليم شفشاون، أصبحا الوحيدين الذين يراهما المواطنون ويدشنون مشاريع تنموية بالإقليم . بينما غاب المنتخبون بشكل تام ، وهو ما دفع بهؤلاء إلى التهديد بمغادرة قلعة المصباح بل واعتزام جلهم ترك المصباح الذي لم يستطع حتى إضاءة جوانبه.