الجمعة 5 مارس 2021
مجتمع

دكاترة الوظيفة العمومية.. لا لحرماننا من تغيير الإطار إلى أستاذ التعليم العالي

دكاترة الوظيفة العمومية.. لا لحرماننا من تغيير الإطار إلى أستاذ التعليم العالي من الوقفة الاحتجاجية لدكاترة الوظيفة العمومية

أكد مصدر من الاتحاد العام الوطني لدكاترة الوظيفة العمومية في المغرب أن الإضراب الذي خاضه الاتحاد يومي الأربعاء والخميس 13 و14 يناير 2021، تراوحت نسبته، حسب الإدارات والمؤسسات، حوالي 90%.

 

وندد دكاترة الوظيفة العمومية الغاضبون مما يصفونه بالتهميش الذي تعيشه هذه الفئة من موظفي الدولة المغربية نتيجة حرمانها من تغيير الإطار إلى أستاذ التعليم العالي مساعد، إسوة بزملائهم السابقين، مستنكرين، حسب بلاغ لهم، طريقة تدبير المناصب الجامعية التي يتم تفصيلها على مقاس أسماء معينة، لا يتناسب مع رهانات بلادنا في محاربة الغش وتجويد الخدمات العمومية، والرقي بمستوى الجامعات المغربية، للنهوض بالبحث العلمي، خاصة أن المغرب يعيش اليوم في قلب أزمة صحية خطيرة تتمثل في وباء كورونا المستجد، الذي يتطلب استثمار مؤهلات الدكاترة  الموجودين ودمجهم في مختبرات ومراكز البحث العلمي، لتحصين المغرب مستقبلا، حتى لا يبقى رهين البحوث الخارجية، وهو الذي يضم دكاترة  أكفاء، غير أنهم يعيشون التهميش والإقصاء.

 

وأكد مصدر لـ "أنفاس بريس" أنه حان الوقت أن يستثمر المغرب في رأس المال البشري الحاصل على شهادات الدكتوراه.