الثلاثاء 22 يونيو 2021
اقتصاد

"كوفيد 19".. الوكالة الحضرية للقنيطرة تقدم كناش تحملاتها

"كوفيد 19".. الوكالة الحضرية للقنيطرة تقدم كناش تحملاتها اجتماع سابق للوكالة الحضرية للقنيطرة-سيدي قاسم-سيدي سليمان

عملت الوكالة الحضرية القنيطرة -سيدي قاسم -سيدي  سليمان، منذ منتصف مارس 2020 على تفعيل 19 إجراء اعتمدته وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة،  في إطار  التدابير الاحترازية والوقائية لحماية صحة مستخدميها ومرتفقيها، من وباء كورونا  وضمان استمرار المرفق العام من خلال تبني  نظام للديمومة وكذا توفير خدمات عن بعد لفائدة المواطن والمرتفق عبر الدراسة القبلية عن بعد لطلبات الترخيص في التعمير لفائدة المهندسين المعماريين،  والاطلاع الدقيق على  نتائج لجان دراسة طلبات الترخيص في التعمير، والمشاركة الفاعلة في أشغال لجان دراسة المشاريع بواسطة تقنية التناظر عن بعد بتعاون مع الشركاء، والولوج إلى بوابة وثائق التعمير المصادق عليها للحصول على التخصيصات التعميرية للعقارات، علاوة على إيداع الشكايات عن بعد، وإطلاق مكتب الضبط الإلكتروني؛ كما استثمرت كل ما يتيحه تطبيقها للهاتف الذكي "تعميري".

وحسب التقرير الذي توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، فقد تمحورت حصيلة الوكالة الحضرية برسم سنة 2020، حول تتبع تغطية مراكز مجال نفوذها الترابي بدراسات وثائق التعمير، حيث تمت إلى نهاية السنة المنصرمة المصادقة على 60 وثيقة تعميرية، فيما توجد 30 أخرى قيد الإنجاز ، و يرتقب إعطاء انطلاقة 07 وثائق تعمير خلال سنة 2021، لتتجاوز نسبة التغطية بدراسات وثائق التعمير 92 % ( 100% بالوسط الحضري، و 91 % في الوسط القروي)؛ الشيء الذي سيمكن من فتح مناطق تعمير جديدة تناهز 11260 هكتارا مقابل 10777 هكتار سنة 2020 و 10789 هكتارا سنة 2019.

 وعلى مستوى  تقليص التفاوتات المجالية، سهرت الوكالة الحضرية على إعداد 35 دراسة إعادة هيكلة همت 17 جماعة على مساحة تناهز حوالي 819 هكتارا، بمعدل إنجاز بلغ 97 % إلى متم سنة 2020.

 ومن جهة أخرى  تستمر   الوكالة الحضرية القنيطرة  في تتبع تنزيل برنامج التنمية المندمجة والمستدامة المراكز القروية الصاعدة والمنبثقة من دراسة أنجزتها الوكالة الحضرية على مستوى أقاليم القنيطرة وسيدي قاسم وسيدي سليمان والتي حددت 15 مركزا قرويا صاعدا وذلك إلى جانب مواكبة إنجاز كل من المشروع التنموي المندمج والمستدام لتهيئة المنطقة المحيطة بالديوانة القديمة بمركز الخضاضرة جماعة عرباوة ومشروع تهيئة كورنيش إيكولوجي على ضفاف نهر سبو بمركز جماعة بنمنصور “فسحة بألوان الطبيعة”.

.أما بخصوص دراسات التعمير العملياتي المندرجة في سياق الرقي بجودة المشهد المعماري والعمراني، فقد تمكنت الوكالة الحضرية من إعداد 06 مواثيق هندسة معمارية، مع وجود اثنين منها في طور الإنجاز بنسبة تقدر ب 50 % ، على أن يتم إلى حدود نهاية سنة 2021 إنجاز 08 مواثيق هندسة معمارية بمعدل إنجاز 100 %.

بهدف تقوية قدرات المجالات على مواجهة المخاطر، تم أيضا خلال سنة 2020 إنجاز خارطتي القابلية للتعمير، ومن المنتظر أن يصل حجم هذه الخرائط في أفق سنة 2021 إلى ست خرائط.

وبالنسبة الممارسات الحضرية المستدامة الخاصة بالتجديد الحضري، يمكن الحديث عن إتمام دراستين تهمان المناطق المحيطة بالمحطتين السككية لمدينتي سيدي سليمان وسيدي قاسم.

 أما من حيث شق التدبير المجالي، فذكر التقرير  أن مصالح الوكالة الحضرية القنيطرة-سيدي قاسم-سيدي سليمان عملت خلال سنة 2020 على دراسة حوالي 5000 مشروعا، حظي منها حوالي 84 % بالرأي الموافق.

.

أما فيما يتعلق بمواكبة وتأطير الشركاء والفاعلين الترابيين، فقد سهرت الوكالة الحضرية بتنسيق مع عمال الأقاليم على تفعيل الدوريتين المشتركتين بين وزارة الداخلية والوزارة الوصية  و الخاصتين  بتفعيل ضابطة البناء العام، و أشغال التجزئات و التجمعات السكنية وآجال إنجازها وذلك بتنظيم لقاءات تواصلية وتحسيسية على صعيد الأقاليم الثلاث لفائدة رجال السلطة المحلية، والجماعات الترابية، و المهنيين و شركاء الوكالة الحضرية خلال الفترة الممتدة ما بين شهري يوليوز وغشت 2020.

وتفعيلا لتوجيهات الوزارة الوصية المتعلقة برقمنة المساطر والخدمات وفي إطار ضمان الحكامة الجيدة والنجاعة الإدارية، عملت الوكالة الحضرية، خلال هذه فترة أزمة كورونا  على تسريع تنزيل استراتيجيتها الطموحة "الوكالة الحضرية الرقمية في أفق 2021" بإطلاق خدمات جديدة عن بعد من خلال النسخة الجديدة التفاعلية لموقعها على شبكة الويب وعبر تطبيقها للهاتف الذكي “تعميري”، والعمل على تفعيل منظومة المعلومات الجغرافية، ومنظومة المعلومات المالية والمحاسباتية، وتعميم المنصة الرقمية للبحث العلني لوثائق التعمير، وكذا العمل على إعداد آليات الرصد، وتبادل المعلومات التعميرية والمجالية والتواصل؛ هذا إلى جانب إحداث دينامية متواصلة لدعم استراتيجية التواصل الرقمي، وتحسين منظومة الوكالة الحضرية الخاصة بإدارة الجودة.

كما سهرت الوكالة الحضرية على مواكبة الأقاليم والجماعات الترابية وباقي المتدخلين فيما يخص تنزيل الاستراتيجيات القطاعية والمشاريع المهيكلة وفي مقدمتها المخطط الإستراتيجي للتنمية المندمجة والمستدامة لإقليم القنيطرة 2015-2020 وكذا العمل على تسريع نشر المنصة الرقمية للترخيص في التعمير “رخص” وتطوير بوابة إلكترونية جغرافية موجهة للاستثمار.