الثلاثاء 20 إبريل 2021
رياضة

هل سيكون ليونيل ميسي حرا في التفاوض مع ناديه المقبل؟

هل سيكون ليونيل ميسي حرا في التفاوض مع ناديه المقبل؟ اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي
خرج الأرجنتيني ليونيل ميسي مع بداية سنة 2021 عن طوع برشلونة، بتخلصه من كافة القيود التي ربطته بالنادي الكتالوني، وحصوله على حرية الدخول في مفاوضات مع الأندية التي لاحقته على مدار الفترة الماضية، وعلى رأسهم العملاقين باريس سان جيرمان ومانشستر سيتي، بعد وقوفه على بعد ستة أشهر من انتهاء عقده مع البلوجرانا، المقرر في يونيو 2021 ، إضافة إلى عدم مبالاة إدارة الفريق الكتالوني، في طرح ملف التجديد لأفضل لاعب في العالم 6 مرات.

ليونيل ميسي يملك الحرية الكاملة للاستماع إلى مفاوضات الأندية التي يرغب في الانضمام إلى صفوفها، بعدما طفح به الكيل في برشلونة، بسبب احتدام أزماته مع إدارة الفريق، إضافة إلى وضع مسؤولية الأخطاء التي يرتكبها النادي على عاتقه، على مدار السنوات المنقضية، وهو ما تحدث عنه في آخر لقاء صحافي له، بتأكيده على أن جوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي المستقيل، كان يحمله نتيجة فشله في العديد من الأمور الإدارية للنادي الكتالوني.

ويوجد باريس سان جيرمان، على رأس قائمة طويلة من الأندية التي تراقب مصير البرغوث الأرجنتيني مع برشلونة، إذ يواصل النادي الباريسي مساعيه للظفر بخدمات ليونيل ميسي، ليصبح لديه خط الهجوم الأقوى في العالم، والذي سيشكله الثلاثي كيليان مبابي، ليونيل ميسي، ونيمار دا سيلفا.