الجمعة 26 فبراير 2021
كتاب الرأي

عبد الله شفعاوي: من كندا عين على المغرب

عبد الله شفعاوي: من كندا عين على المغرب عبد الله شفعاوي

أعربت الجالية المغربية في كندا، التي يزيد عدد سكانها عن 100 ألف نسمة، عن سعادتها عندما سمعت أن القوات المسلحة المغربية قد وضعت حدا للمأزق الذي تسببت فيه أعمال الإستفزازات الجسيمة وغير المسؤولة والمتهورة التي قامت بها. ميليشيات "البوليساريو" في منطقة الكركارات العازلة في الصحراء المغربية ...

 

فالجالية تفتخر بما قام به المغرب فيما يتعلق بصلاحياته، وقد أطلق هذا الانسداد الذي تسبب فيه رجال الميليشيات المسلحة للبوليساريو لمحور الطريق الذي يربط المغرب بموريتانيا.

 

وهكذا، شرعت القوات المسلحة الملكية، ليلة الخميس 12 إلى الجمعة 13 نوفمبر 2020، في إقامة طوق أمني من أجل حماية تدفق البضائع والأشخاص عبر المنطقة العازلة في الكركرات...

 

وتجدر الإشارة إلى أنه بعد أن التزم المغرب بأكبر قدر من ضبط النفس، لم يكن أمامه خيار آخر سوى تحمل مسؤولياته ووضع حد لحالة الحجب التي تولدتها هذه الأعمال واستعادة حرية الحركة المدنية والتجارية...

 

وتجدر الإشارة إلى أن البوليساريو وميليشياتها العسكرية التي دخلت المنطقة منذ 21  أكتوبر 2020، قامت بأعمال قطع طرق هناك، وعرقلت حركة الأشخاص والبضائع على محور الطريق هذا، واستمرت في مضايقتها. "للمراقبين العسكريون للمينورسو"...

 

ومع ذلك، فإن مرور كركرات بين المغرب وموريتانيا أصبح، في الوقت الحاضر، آمنًا تمامًا بفضل تركيب حزام الأمان من قبل القوات المسلحة الملكية التي تصرفت بتعليمات عالية من قبل جلالة الملك القائد الأعلى ورئيس أركان القوات المسلحة الملكية.

 

إن الجالية المغربية في كندا ملتزمة بالاستعداد لتقديم أي دعم ومساعدة لقواتنا المسلحة الملكية وجنودنا الشجعان.

 

فالمغربي في صحرائه والصحراء في مغربها، وستبقى كذلك إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.

 

- عبد الله شفعاوي، أستاذ جامعي، من أفراد الجالية المغربية بالديار الكندية