السبت 16 يناير 2021
جرائم

استئنافية مراكش تؤيد الحكم الإبتدائي في ملف “كازينو السعدي”

استئنافية مراكش تؤيد الحكم الإبتدائي في ملف “كازينو السعدي” كازينو السعدي
قضت غرفة الجنايات الإستئنافية لدى محكمة الإستئناف بمراكش، في جلستها ليوم الخميس 26 نونبر 2020 ، بتأييد الحكم الإبتدائي الصادرفي حق الإستقلالي عبد اللطيف أبدوح ومن معه في قضية “كازينو السعدي”.
وكانت النيابة العامة وجهت لثمانية متهمين، منتخبين ومنعشين عقاريين، تُهَمَ الرشوة وتبديد أموال عمومية واستغلال النفوذ والتزوير في محررات رسمية، قبل أن تحسم غرفة الجنايات الإبتدائية في جلستها ليوم الخميس 19 فبراير 2016، بإصدار أحكام متفرقة في حقهم، إذ قضت في حق المتهم عبد اللطيف ابدوح ، ب5 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 50 ألف درهم، وبمصادرة جميع الشقق التي في ملكيته بالعمارة السكنية “سينكو”.. كما قضت ذات المحكمة بـ3 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها.40 ألف درهم في حق 6 متهمين آخرين ، وبسنتين سجنا نافذا و30 الف درهم غرامة في حق المقاول العقاري عبد الغني المتسلي صاحب التجزئة المذكورة، وببراءة كل من المقاول أحمد البردعي، صاحب تجزئة سيدي عباد، والمهدي الزبيري، العضو السابق في غرفة الصناعة والخدمات.
وتفجرت القضية في وجه المستشار البرلماني عن حزب الاستقلال عبد اللطيف أبدوح، الذي شغل منصب رئيس بلدية المنارة جليز بين سنتي 1997 و2003، عقب شكاية رفعتها الهيئة الوطنية لحماية المال العام بمراكش عن طريق رئيس فرعها مراكش انذاك محمد الغلوسي، حول عملية تفويت وعاء عقاري بالحي الشتوي الراقي في ملكية بلدية مراكش  لفائدة شركة تسير "كازينو السعدي" بثمن 600 درهم للمتر الواحد..