السبت 27 فبراير 2021
مجتمع

أحكام قاسية تنتظر المتهمين الثمانية في انهيار عمارة بمراكش

أحكام قاسية تنتظر المتهمين الثمانية في انهيار عمارة بمراكش العمارة التي انهارت وخلفت قتلى

يواجه المتهمون الثمانية، أمام الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، يوم الخميس 26 نونبر 2020، في قضية انهيار عمارة في إطار البناء لتكون تمديد لمصحة خاصة جليز، تهما جنائية ثقيلة تتعلق بـ "القتل الخطأ والجرح الخطأ الناتج عن عدم اتخاذ الاحتياطات اللازمة والإهمال وعدم مراعاة النظم والقوانين والمشاركة في التوصل بغير حق إلى تسلم وثيقة تصدرها الإدارة العامة عن طريق الإدلاء ببيانات غير صحيحة والمشاركة في البناء بدون رخصة والمشاركة في البناء خلافا للتصميم المرخص به والإخلال بالمقتضيات القانونية المتعلقة بمسك دفتر الورش بنظام المراقبة من خلاله".

 

ويمثل أمام المحكمة في هذه القضية كل من صاحب المشروع والمقاول والمهندسة ورئيس مكتب دراسات، بالإضافة إلى مهندسين اثنين وتقنيين اثنين، في هذه حالة اعتقال، وشخص آخر في حالة سراح.

 

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى ليلة يوم 11 شتنبر  2020، عندما انهارت فجأة عمارة في طور البناء لتكون تمديدا لمصحة خاصة، حيث أودت بحياة أربعة عمال، تم انتشال جثث ثلاثة منهم من تحت الأنقاض بعد أيام من وقوع الحادث.