الخميس 28 يناير 2021
رياضة

أولمبيك مراكش يعقد جمعه العام كاشفا عن عجز يقدر بـ 28 مليون سنتيم

أولمبيك مراكش يعقد جمعه العام كاشفا عن عجز يقدر بـ 28 مليون سنتيم جانب من الجمع العام

عقدت الجمعية الرياضية أولمبيك مراكش، مساء يوم الثلاثاء 17 نونبر 2020، جمعها العام العادي برسم الموسم الرياضي 2020/2019، وذلك بحضور 27 منخرطا من أصل 34، إضافة إلى احمد السيبسي، نائب رئيس العصبة الوطنية للهواة، وممثل الشبيبة والرياضة حفيظ الرجيلة، وممثل عصبة الجنوب لكرة القدم ولاد الحسن مصطفى، فضلا عن ممثلي مختلف وسائل الإعلام الوطنية والجهوية والمحلية وبعض المدعوين.

 

وافتتح الجمع العام أحمد أنوس، رئيس جمعية أولمبيك مراكش بكلمة افتتاحية رحب فيها بالمنخرطين والضيوف، مذكرا في ذات الوقت بالفترة الزاهية التي عاشها الفريق رفقة أعضاء الطاقم المسير الحالي الذين أكسبوا النادي قاعدة تسييرية غيورة على القطاع الرياضي بالمدينة الحمراء. مشددا على ضرورة ضمان استمرار توهج الفريق على مستويات عدة، وكذا انخراطه في برامج وزارة الشباب والرياضة ومخططات الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، إضافة إلى متغيرات أخرى مرتبطة بميزانية النادي التي مازالت تعاني العجز نتيجة تقلص المداخيل، بالإضافة إلى صعوبة تكوين نادي تنافسي قادر على مجاراة إيقاع بطولة عصبة الهواة، رغم جميع الصعاب التي لازمت عمل المكتب المسير.

 

وبعد الكلمة الافتتاحية للرئيس، تم تلاوة التقريرين الأدبي والمالي؛ وبعد مناقشتهما من طرف الحضور، وتمت المصادقة عليهما بإجماع كافة المنخرطين. وبعدها قدم الرئيس مشروع ميزانية التسيير المرتقبة برسم الموسم الرياضي 2021 في زمن كورونا.

 

هذا وتجدر الإشارة أنه تم تسجيل عجز في ميزانية الفريق قدر بـ 280800 درهم، وذلك بعد أن بلغت مصاريف الفريق خلال الموسم الرياضي 2020 /2019 ما مجموعه  1941300 درهم، في حين لم تتجاوز المداخل 1660500درهم.