الأحد 19 سبتمبر 2021
مجتمع

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تستنكر اعتداءات مراقبي " سيتي باص " بفاس 

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تستنكر اعتداءات مراقبي " سيتي باص " بفاس  جانب من الوقفة الإحتجاجية
بدعوة من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع فاس، والحزب الإشتراكي الموحد نظمت ظهر اليوم الإثنين  26 أكتوبر 2020 وقفة احتجاجية تحت شعار : " من أجل نقل عمومي يحترم كرامة المواطنين بمدينة فاس " أمام مقر شركة " سيتي باص " بفاس.
وقد عرفت الوقفة الإحتجاجية حضور عدد من النشطاء الحقوقيين والسياسيين، والذين رفعوا شعارات تطالب بتوفير نقل عمومي جيد، وتطبيق دفتر التحملات، وتندد بالإعتداء الذي طال مصطفى ازلماط الكاتب الإقليمي للحزب الإشتراكي الموحد من طرف أحد المراقبين بشركة " سيتي باص " أثناء متابعته لخرق حقوقي في حق العديد من ركاب إحدى الحافلات الذين تم إنزالهم بشكل مستفز ومهين من طرف مجموعة من المراقبين، في محاولة منهم للتغطية على اعتدائهم على أحد الركاب الذي سقط مغشيا عليه.
وعبر بيان الجمعية المغربية لحقوق الإنسان الصادر إثر الوقفة الإحتجاجية عن تنديده بالإعتداء الذي تعرضه له ازلماط، مسجلة تواتر حالات الإعتداءات ضد المواطنين، وما أسمته ب " السلوكات البلطجية " من طرف عدد من المراقبين بشركة " سيتي باص " محملة كامل المسؤولية لإدارة الشركة ولمجلس مدينة فاس، في ما يتعرض له المرتفقين، كما طالبت بتوفير هذه الخدمة الحيوية بشروط تضمن كرامة وحقوق المواطنين.