الأربعاء 2 ديسمبر 2020
سياسة

هجرة الإخوة الزمزامي من رحاب "الكتاب" إلى برج "الحمام"

هجرة الإخوة الزمزامي من رحاب "الكتاب" إلى برج "الحمام" الإخوة الزمزامي من اليمين إلى اليسار: عبد الرحيم، عبد الصمد، زهير، عبد الكريم

قرر الإخوة الأربعة، أبناء الملياردير الراحل الزمزامي، المعروف بالاستثمار بالعسل، الهجرة الجماعية من حزب التقدم والاشتراكية إلى حزب التجمع الوطني للأحرار.

 

ومعروف أن ارتباط الإخوة الأربعة بحزب الكتاب كان لمدة ليست بالقصيرة، لكن فتور علاقتهم بنبيل بنعبد الله بدأت تظهر منذ إبعاد عبد الصمد الزمزمي من المكتب السياسي للحزب، وذلك خلال المحطة الأخيرة لحزب التقدم والاشتراكية.

 

هجرة الإخوة الزمزامي ستشكل بالتأكيد فراغا كبير بحزب الكتاب بجهة الرباط سلا والنواحي، لكونهم يشغلون مواقع انتخابية هامة، ولهم قاعدة انتخابية هامة بهذه المناطق. فزهير الزمزامي يترأس حاليا المجلس الإقليمي لتمارة الصخيرات، وعبد الرحيم الزمزامي يترأس غرفة الصناعة التقليدية لجهة الرباط سلا القنيطرة، وعبد الصمد الزمزامي يتحمل حاليا رئيس الجماعة الترابية لبوقنادل، أما الأخ الرابع عبد الكريم الزمزامي، فسبق له أن ترأس جماعة عامر بتراب عمالة سلا.