الأربعاء 25 نوفمبر 2020
فن وثقافة

تاريخ الدارالبيضاء عبر كتاب أندري آدم من النشأة إلى 1914

تاريخ الدارالبيضاء عبر كتاب أندري آدم من النشأة إلى 1914 الدارالبيضاء ذات زمان
تعززت المكتبة المغربية بترجمة كتاب حول "تاريخ الدارالبيضاء.. من النشأة إلى سنة 1914"، لكاتبه أندري آدم الصادر في سنة 1968 وترجمة عبد الرحيم حزل؛ وقد خص محافظ خزانة بني خلوك احمد الناهي "أنفاس بريس" بهذه الورقة:
 
أهمية هذا الكتاب تكمن في مسعى صاحبه أندري آدم لبناء تاريخ هذه المدينة المستحدثة، التي يغلب في تصور الجميع للمدينة أنها تكاد تنحصر على الجانب الاقتصادي، دون استحضار جانب التاريخ من حيث النشوء والإرتقاء.
وبالتالي وجب التنبيه إلى أن المدينة المطلة على المحيط الأطلسي ضاربة أطنابها في عمق التاريخ، منذ أن كانت كانت تُعرف باسم "آنفا"، وقد اختلف المؤرخون في بناتها الأوائل بين ألفينيقيين أم الرومان؟ مروراً بسائر الدول التي تعاقبت على حكم المغرب، وما كان لهذه الدول بهذه "المدينة" من تأثيرات وتنوع في العلاقات، وصولاً إلى العصر الحديث، والذي يمكن ذكر من أهم سماته إنشاء مرسى الدار البيضاء، الذي أهلها لتكون قطب التجارة في المغرب.
وكذلك الأحداث التي كانت مسرحاً للمدينة في مستهل القرن العشرين عند انتفاضة قبائل الشاوية ولاسيما القصف الذي تعرضت له المدينة سنة 2007.
 هذا، وقد ولد اندريه آدم مؤلف الكتاب  يوم 30 يوليو 1911،. وهو  حائز على شهادة اللغة العربية الفصحى من معهد الدراسات العليا المغربية  كما أنه يعتبر عنصرا من العناصر التي تكونت منها جامعة محمد الخامس بالرباط . حصل على شهادة دكتوراه الدولة من جامعة باريس السوربون بدرجة امتياز عام 1968. كلف بالخدمة في إدارة شؤون الأصليين في المغرب (Service des Affaires indigènes du Maroc) من 1943 إلى 1945. بينما يعتبر مترجم الكتاب الدكتورعبد الرحيم حزل من الباحثين والمترجمين الذين أغنوا الساحة العلمية و الاكاديمية بأكثر من 60 ترجمة نذكر منها على سبيل المثال : مغامراتي المغربية لكريستيان هويل -مراكش إدمون دوتي -من خلال القبائل إدمون دوتي - في صحبة السلطان غابرييل فيير - البربر ذاكرة وهوية غابرييل كامب - رواية اغنشيش لمحمد خير الدين
 وتجدر الإشارة في الأخير الى أن  الكتاب" تاريخ الدارالبيضاء. من النشأة إلى سنة 1914 مرشح هذه السنة 2020 لجائزة المغرب للكتاب صنف الترجمة.