الخميس 4 مارس 2021
مجتمع

لهذا السبب أشهر مستشارون غضبهم في وجه عمدة الدار البيضاء

لهذا السبب أشهر مستشارون غضبهم في وجه عمدة الدار البيضاء في كل مرة يقدم العمدة العماري مبررات مختلفة على عدم إدراج بعض النقاط المقترحة من قبل لمنتخبين

يشعر بعض المنتخبين في المجلس الجماعي للدار البيضاء، وخاصة الذين يوجدون في صف المعارضة، باستياء وتذمر شديدين، نظرا لعدم إدراج بعض النقاط المقترحة من قبلهم في جدول أعمال الدورات العادية التي يعقدها المجلس الجماعي.

 

وأكد بعض المنتخبون أنهم يبعثون للمكتب المسير لمجلس مدينة الدار البيضاء عددا من النقاط لتضمينها في جدول أعمال الدورات، لكن يتم التعامل معها بنوع من الاستخفاف، ولا يتم طرحها على أنظار المجلس.

 

وليست هذه هي المرة الأولى التي يتم طرح هذه القضية في المجلس الجماعي لمدينة الدار البيضاء، فقد سبق أن نبه أعضاء المجلس، سواء في النسخة الحالية التي انطلقت عقب انتخابات 2015، أو خلال التجربتين الجماعيتين السابقتين، لهذه القضية وفي كل مرة يتم منح المنتخبين الذين يثيرون هذه القضية مبررات مختلفة.

 

ويؤكد عدد من متتبعي الشأن المحلي أن العمل في المجالس المنتخبة يتطلب وجود تناغما ليس فقط بين أحزاب الأغلبية، ولكن أيضاً مع جميع الفرقاء السياسيين الممثلين في هذه المجالس، لأن الهدف الأسمى للمجالس الجماعية هو خدمة المواطنين وتحقيق المشاريع التي يرغب فيها البيضاويين.