الجمعة 23 إبريل 2021
مجتمع

مديرة مستشفى ببنسليمان تطلب إعفاءها من منصبها.. إقرأ التفاصيل

مديرة مستشفى ببنسليمان تطلب إعفاءها من منصبها.. إقرأ التفاصيل مديرة المستشفى الإقليمي ببنسليمان

اختفت حنان المجمع عن الأنظار خلال الأيام الأخيرة الماضية، ولم تلتحق بعملها.. هي التي اعتادت التواجد بشكل يومي بالمستشفى الإقليمي ببنسليمان منهمكة في إيجاد حلول للعديد من المشاكل التي تطرح بنفس المؤسسة الاستشفائية باستمرار. وبالرغم من الجدية والنزاهة والمهنية التي ميزت عمل مديرة المستشفى الإقليمي ببنسليمان، منذ تحملها مسؤولية تسيير إدارتها قبل سنتين ونصف، فإنها عانت من العديد من المضايقات. مضايقات كانت في بداية الأمر من طرف المندوب الإقليمي السابق للصحة الذي كان يتعامل معها بصيغة "التعليمات"، وهو الأمر الذي رفضته جملة وتفصيلا.

 

وبعد إعفاء المندوب الإقليمي من مهامه، وجدت مديرة المستشفى الإقليمي نفسها محاطة بأجواء غير رحبة للعمل، وذلك بسبب صراعات نقابية، ليس لها أهداف خدمة القطاع الطبي أو المصلحة العامة، بل لها أهداف ذاتية محضة، الغاية منها البحث عن المناصب والتستر وراء العمل النقابي لقضاء مصالح شخصية. وكثرت التطاحنات بين تيارين نقابيين، حيث جعلوا مديرة المستشفى طرفا في الصراع.

 

في ظل هذه الأجواء، وفي ظل عدم توفر مجموعة من شروط العمل المريحة بالمستشفى الإقليمي ببنسليمان، من بينها عدم تعيين طبيب مكلف بالتخدير (البناج)، وجدت مديرة المستشفى نفسها وسط أجواء صاخبة لا تساعد على مواصلة عملها بالشكل الذي يريحها..

 

ولهذا السبب تقدمت لوزير الصحة بطلب إعفائها.. وها هي الآن تنتظر الجواب عن ما تقدمت به خلال الأيام الأخيرة.