الأربعاء 21 أكتوبر 2020
مجتمع

هذا هو الغلاف المالي الذي خصصته جماعة تملالت لتدارك إشكالية الخصاص المائي

هذا هو الغلاف المالي الذي خصصته جماعة تملالت لتدارك إشكالية الخصاص المائي الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي لتملالت

صادقت الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي لتملالت، المنعقدة تحت رئاسة رئيس المجلس جمال كنيون، على تحويل جزء اعتماد مرصود لمد الآبار بالطاقة الشمسية (200 ألف درهم)، إلى عنوان الميزانية المتعلق بحفر وتعميق الآبار برسم السنة المالية 2020، عقدتها الجماعة الحضرية لتملالت بإقليم قلعة السراغنة، اليوم الأربعاء 9 شتنبر 2020.

وخصصت الدورة الاستثنائية لتدارك إشكالية الخصاص المائي المسجل بالمنطقة، حيث سيستفيد من هذا الاعتماد حوالي خمسة آبار بالمنطقة، التي باتت تعرف شحا في المياه بسبب تراجع الفرشة المائية وتوالي سنوات الجفاف، حيث سيوظف في حفر مزيد من الثقوب لجلب المياه إلى هذه الآبار.

وتأتي هذه الخطوة في انتظار إخراج مشروع تزويد منطقة تملالت بمياه سد المسيرة الذي تشرف عليه وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء في أفق 2022، وذلك عبر إنجاز محطة للتصفية تصل السد بمدينة تملالت والعطاوية.

كما صادق المجلس الجماعي على تعديل اتفاقية الشراكة المبرمة بين مجلس جماعة تملالت ونادي أمل تملالت لكرة القدم، من خلال الرفع من قيمة الدعم المخصص للفريق من 50 ألف إلى 100 ألف درهم.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى دعم اكتشاف المواهب الكروية الشابة لتطعيم الفريق والمساهمة في تحقيق نتائج إيجابية لتحقيق الصعود خلال الموسم الرياضي الحالي.

وعلى صعيد آخر، صادقت جماعة تملالت على تحويل اعتماد بقيمة 1,3 مليون درهم من الجزء الثاني من الميزانية برسم السنة المالية 2019، وذلك لسد العجز المسجل في المداخيل خلال السنة المالية نفسها.