السبت 31 أكتوبر 2020
مجتمع

متطوعون من الجيش والأمن لتجريب اللقاح الصيني ضد كورونا

 
متطوعون من الجيش والأمن لتجريب اللقاح الصيني ضد كورونا تجريب اللقاح الصيني والمشاركة في التجارب السريرية المتعلقة ب «كوفيد 19»
علمت "أنفاس بريس" أن السلطات منكبة على اختيار متطوعين من الجيش والأجهزة الأمنية والوقاية المدنية، لتجريب اللقاح الصيني والمشاركة في التجارب السريرية المتعلقة ب «كوفيد 19».
وحسب مصادر "أنفاس بريس"، فإن المرشحين للخضوع للتجارب السريرية، من المتطوعين من الجيش والأجهزة الأمنية والوقاية المدنية يجب أن تتراوح أعمارهم ما بين 30 سنة و55 سنة، حيث سيخضع المرشحون لمختلف التحاليل الطبية للتأكد من عدم حملهم أو إصابتهم سابقا بفيروس كوفيد 19 ، وكذلك عدم إصابتهم بأمراض أخرى..
ومعلوم أن وزير الصحة كان قد اعلن عن انخراط المغرب في تجارب سريرية لتجربة لقاح مضاذ بفيروس كورونا، نظرا لتوفره على الترسانة القانونية الكافية لتأطير هذا اللقاح"، وذلك من أجل تمكين المغرب من تحقيق الاكتفاء الذاتي أولا، والتموقع للحصول على الكمية الكافية من اللقاح في الوقت المناسب ثانيا، وأيضا لتحويل الخبرة حتى يتمكن مستقبلا في العاجل القريب من تصنيع اللقاح.
وأشار وزير الصحة ايت الطالب في تصريح صحفي أن المملكة، تعمل منذ البداية مع شركائها، في إطار اتفاقيات شراكة مع عدد من الدول، وذلك من أجل إيجاد اللقاح، مذكرا بأن الإجراءات الاستباقية أعطت نتائج مهمة، واليوم، يضيف آيت الطالب، "وفي إطار التسابق على اللقاح الذي سيشكل مصدر ندرة والذي أعطت مراحله التجريبية الأولى والثانية نتائج واعدة"، فإن المغرب يحاول، في إطار اتفاقيات الشراكة هذه، التموقع لإيجاد اللقاح للمواطنين.