الأحد 27 سبتمبر 2020
مجتمع

أطباء يعرون مقاربة وزير الصحة في التكفل بمرضى كورونا

أطباء يعرون مقاربة وزير الصحة في التكفل بمرضى كورونا شدد أيت طالب على توفير وسائل الاختبارات والأدوية طبقا للبروتوكول العلاجي لكوفيد 19
بعث خالد أيت الطالب وزير الصحة يوم الخميس 13 غشت 2020 مذكرة إلى المديرين الجهويين  في إطار الجهود المبذولة من أجل الحد من تفشي فيروس كورونا و رعاية وعلاج المصابين به.
ودعا الوزير إلى إعادة تنظيم شبكة المراكز العلاجية الصحية الأولية والتي ستتكلف بإخضاع الحالات المشكوك فيها المرسلة من أطباء القطاع الخاص أو من الصيدليات أو من مراكز القرب لاختبارات سريعة.
وستنقل الحالات الإيجابية إلى البنيات الاستشفائية لإجراء تحاليل تكميلية حسب البروتوكول الوطني للتكفل الطبي.
وفي انتظار هذه التحاليل، سيخضع أصحابها لحجر صحي منزلي مع إخبار المركز الصحي من طرف مندوبية الصحة بنتائج التحاليل و أيضا المريض الذي سيظل تحت الحجر الصحي المنزلي طبقا للشروط المعمول بها.
وشدد أيت طالب على توفير وسائل الاختبارات والأدوية طبقا للبروتوكول العلاجي لكوفيد 19.
وردا على مذكرته، توصل وزير الصحة يوم الجمعة 14 غشت 2020 برسالة مشتركة بين الجمعية المغربية للطب الاستعجالي والحمعية المغربية للتخدير والإنعاش قالتا فيها إن المذكرة خلقت نقاشا وطنيا وسط الخبراء والمتتبعين، مشيرتين إلى أنهما خرجتا بعدة خلاصات أهمها أن التحاليل المخبرية السريعة لا تمكن من متابعة المصابين في الوقت المناسب،بل يجب في نظرهما التكفل بهم باستعجال و إدخالهم إلى المراكز العلاجية هم ومخالطيهم تفاديا للعدوى.
وأكدت الرسالة أن دور وزارة الصحة وباقي المتدخلين هو تبني مقاربات واضحة تستجيب لآخر المعطيات العلمية الدولية والأخذ بعين الاعتبار آراء الخبراء المغاربة والعاملين في الميدان وبناء جسر للثقة مع المهنيين عموميين وخواص.