الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
مجتمع

الإشتراكي الموحد بدمنات يستنكر الإعتداء على مناضليه

الإشتراكي الموحد بدمنات يستنكر الإعتداء على مناضليه جانب من وقفة الاحتجاجية التي دعت إليها الجبهة الاجتماعية المحلية
استنكر بيان للإشتراكي الموحد بدمنات الإعتداء الذي تعرض له عضوي الحزب عبدالرحيم جمار وعبد المالك لهباس من طرف باشا المدينة وخليفته وبعض رجال الأمن.
وقال الحزب في بيان توصلت جريدة "أنفاس بريس" بنسخة منه إن الاعتداء تم أمام مقر باشوية دمنات على إثر  وقفة احتجاجية دعت إليها الجبهة الاجتماعية المحلية، يوم الاثنين 3 غشت 2020 احتجاجا على الانقطاعات المتكررة للماء الصالح للشرب.
وطالب الحزب عامل إقليم أزيلال بالتدخل لوضع حد لما أسماه ب " الخروقات والتجاوزات المشينة " لبعض رجال وأعوان السلطات المحلية في حق المواطنات والمواطنين، معلنا عن احتفاظه الحق في متابعة باشا المدينة أمام كل الجهات المسؤولة بكل الأساليب المشروعة.