السبت 26 سبتمبر 2020
اقتصاد

البرنامج الفلاحي "خير لبلاد" ينبش في العادات الفلاحية بمدن المغرب الشرقي

البرنامج الفلاحي "خير لبلاد" ينبش في العادات الفلاحية بمدن المغرب الشرقي الزميل بن داوود

يحط فريق برنامج "خير لبلاد"، الذي يقدمه ويعده الزميل بن داوود كساب، الرحال بجهة الشرق، في ملامسة منه لمبادرات أهل الشرق في تطوير المغرب الفلاحي.

 

وسيكون مشاهد القناة الثانية دوزيم في موعد مع حلقات تخص مدى ارتباط الكساب بسلالة الأغنام بني يكيل في رحلة بين إقليمي جرادة وفكيك، ارتباط امتزج فيه ما هو موروث ثقافي يخص الإنسان، وما هو معيشي ينعش الجيب وحلقات أخرى من إقليم الناضور تسلط الضوء على أصناف مختلفة من العنب والإجراءات المتخذة في سبيل ترشيد وعقلنة الموارد المائية يمكن تسيل لعاب المستثمر في القطاع.

 

حلقات أخرى من بركان عاصمة الفلاحة ومبادرة تثمين اللوز أو اللويز، كما يسمونه، ثم حلقة من بوعرفة تسلط الضوء على إنتاج الكمون الذي لا يخلو مطبخ مغربي منه. زد على ذلك مبادرات في تثمين وضمان تسويق الأزير كثروة يمكن أن تعزز دورة التشغيل بإقليم جرادة؛ ناهيك عن مبادرة شابة ناجحة في إطار تعاوني من العيون الشرقية.

 

ومعلوم أن برنامج "خير لبلاد" يحاول أن يسلط الضوء على المبادرات الناجحة، سواء كانت فردية أو جماعية التي تتغيا تأهيل القطاع الفلاحي.