الأحد 27 سبتمبر 2020
اقتصاد

مهنيو النقل السياحي يحتجون في هذا التاريخ بسبب تجاهل الحكومة لمطالبهم

مهنيو النقل السياحي يحتجون في هذا التاريخ بسبب تجاهل الحكومة لمطالبهم وقفة احتجاجية سابقة لمهنيي النقل السياحي
قرر المكتب الوطني للفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب الدخول في إضراب مفتوح، يوم الجمعة 13 غشت 2020، ابتداء من الساعة التاسعة صباحا، أمام الولايات والعمالات.
وذلك تنديدا بالسياسة التي تمت بها معالجة ملفاتهم المطلبية. ويحمل مهنيو النقل السياحي الجهات المسؤولة تبعات نتائج هذه الحركة الاحتجاجية بسبب عدم اتخاذ أي تدابير لإنقاذ قطاع النقل السياحي بالمغرب.
وأكدت الفدرالية الوطنية للنقل السياحي في مراسلة توصلت بها "أنفاس بريس"، وموجهة لكل من رئيس الحكومة، وزيرة السياحة، ووزير التجهيز والنقل اللوجستيك، التجاهل الظاهر  للحكومة دون أخذ أي تدابير  استعجالية لحماية المهنيين من مؤسسة القروض. ودون الأخذ بعين الاعتبار الظروف الاقتصادية والاجتماعية القاسية التي يمر قطاع النقل السياحي الأكثر تضررا من تداعيات أزمة "كورونا".