الجمعة 14 أغسطس 2020
مجتمع

رفاق منيب ببوزنيقة يترافعون لوضع حد للاختلالات بشاطئ المدينة

رفاق منيب ببوزنيقة يترافعون لوضع حد للاختلالات بشاطئ المدينة رفاق نبيلة منيب يطالبون بتفعيل القانون للحج من التجاوزات المسجلة بشاطئ بوزنيقة

وجه فرع الحزب الاشتراكي الموحد ببوزنيقة رسالة إلى باشا المدينة يطلب من خلالها تدخله من أجل تفعيل القانون في مجموعة من التجاوزات بشاطئ بوزنيقة.

 

وذكرت الرسالة، توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منها، بأن فرع الحزب الاشتراكي الموحد يسجل بكل قلق وشجب ما يشهده شاطئ المدينة من فوضى وتسيب، ينعكس سلبا على الصورة العامة للمدينة، ويتجلى ذلك في تجاوز البعض لكل القوانين والإجراءات المعمول بها، والتي تستوجب من السلطة المحلية، الممثلة في الباشا، التدخل العاجل والحرص على تفعيل القانون من أجل حماية الحقوق الجماعية للمواطنات والمواطنين وضمان حقهم في الاستجمام وولوج الشاطئ في جو من السلامة وسيادة القانون.

 

وأوردت الرسالة بعضا من هذه التجاوزات، وهي كالتالي:

-1 غياب كلي للإجراءات الاحترازية المرافقة لإعادة فتح شاطئ المدينة، مما يهدد السلامة الصحية لرواد الشاطئ للإصابة بفيروس كورونا.

 -2رفع تعرفة ركن السيارات في الأماكن المخصصة لها بشكل مضاعف التعرفة الحقيقية المطابقة لقرار المجلس الجماعي.

-3 غياب تام وكلي للوحات المبينة للتعريفة المخصصة لركن السيارات، مما يفسح المجال لبعض حراس السيارات لابتزاز رواد الشاطئ.

-4 استمرار مسلسل الترامي على الملك العمومي البحري عبر إغلاق بعض الممرات المؤدية للشاطئ وإحداث مرائب خاصة للسيارات أمام الكابانوهات  والدور الاصطيافية.