الثلاثاء 14 يوليو 2020
مجتمع

النحيلي: إضراب أرباب التعليم الخاص ابتزاز للحكومة من أجل استخلاص مبالغ غير مستحقة

النحيلي: إضراب أرباب التعليم الخاص ابتزاز للحكومة من أجل استخلاص مبالغ غير مستحقة النحيلي، منسق لجنة التنسيق الوطنية لآباء وأولياء تلاميذ مؤسسات التعليم الخاص

اعتبر محمد النحيلي، منسق لجنة التنسيق الوطنية لآباء وأولياء تلاميذ مؤسسات التعليم الخاص بالمغرب، أن الإضراب الذي أعلنه أرباب مؤسسات التعليم الخاص يوم الثلاثاء 30 يونيو 2020، يعد "سابقة دولية وشكلا من أشكال الاستقواء والابتزاز ضدا على القانون وإضرابا غير مباشر لوزارة التربية الوطنية".

 

وأضاف النحيلي، في بلاغ توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، أن الإضراب يعد شكلا من أشكال الاستقواء على دولة الحق والقانون وابتزاز للحكومة من أجل استخلاص مبالغ غير مستحقة من طرف آباء التلاميذ المتمدرسين عن خدمات غير منجزة كاملة. مؤكدا أنه قرار يزكي المنهجية التي يتبناها بعض مهنيو قطاع التعليم الخصوصي والمتمثلة في رفض كل أوجه الحوار مع تمثيليات أمهات وآباء وأولياء تلاميذ مؤسسات التعليم الخاص.

 

وسجل النحيلي، بأسف شديد، طبيعة العلاقة التي تربط قطاع التعليم الخاص بالحكومة، والتي لا تتسم بالتوازن الذي يجب أن تفرضه هذه الأخيرة كسلطة مؤكدا أن حالة الفوضى والتسيب والتجاوزات التي يعرفها القطاع تتطلب بناء علاقات جديدة بين الدولة والقطاع الخاص للتعليم، علاقة تسترجع فيها الدولة مكانتها الطبيعية وتقوم على فهم سليم لطبيعة الحق في التعليم وخصوصية الاستثمار في هذا القطاع وأدوار الدولة الكبرى فيه وفق أسس واضحة، قوامها المسؤولية والمراعاة التامة لمصالح الوطن العليا والتزامات الدولة التي تقرها المواثيق الدولية.