الثلاثاء 27 أكتوبر 2020
كتاب الرأي

متابعة النقابي رضوان الكنوني بفاس على خلفية تدوينة فايسبوكية

 
متابعة النقابي رضوان الكنوني بفاس على خلفية تدوينة فايسبوكية رضوان الكنوني
أفاد بيان صادر عن فرع فاس سايس للجمعية المغربية لحقوق الإنسان أنه تم استدعاء المناضل النقابي رضوان الكنوني من طرف الأمن الولائي على خلفية تدوينة فايسبوكية حول ظهور حالات لفيروس كورونا بين عمال النظافة بشركة أوزون بفاس.
وأضاف البيان الذي توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، بأنه تم الإستماع الكنوني في محضر رسمي يوم الإثنين 04 ماي 2020، حيث ووضع رهن تدابير الحراسة النظرية وقدم أمام النيابة العامة يوم الأربعاء 6 ماي 2020، التي قررت متابعته في حالة سراح بكفالة نقدية قدرها 5000 درهم بتهمة " نشر أخبار زائفة " وتحديد يوم العاشر من ماي 2020، كتاريخ للجلسة المقبلة.
وعبر البيان عن قلق الفرع إزاء هذه المتابعة التي يخشى أن تكون استمرارا لمسلسل التضييق الذي يتعرض له المناضل النقابي رضوان الكنوني رفقة زملائه بالمكتب النقابي للنقابة الوطنية للجماعات الترابية والتدبير المفوض - بشركة أوزون للنظافة - المنضوي تحت لواء الكنفدرالية الديمقراطية للشغل بفاس، حيث سبق أن تم طردهم بشكل تعسفي كمكتب نقابي.
كما طالب البيان بإسقاط المتابعة في حق الكنوني احتراما لحقوق الإنسان و ضمانا لحرية التعبير.