الثلاثاء 26 مايو 2020
مجتمع

عزل خمسة مناطق سكنية بمراكش اعتبرت بؤرا لفيروس كورونا

عزل خمسة مناطق سكنية بمراكش اعتبرت بؤرا لفيروس كورونا فيروس كرورنا
علمت "أنفاس بريس" من مصادر مطلعة أن  السلطات المحلية والصحية بمراكش، قررت فرض حجر صحي على سكان خمسة مناطق من مدينة مراكش، اعتبرتها بؤرا لفيروس كرورنا، ابتداء من صباح يوم الأربعاء1 ابريل 2020 ، مقابل تزويد ساكنتها، بجميع الاحتياجات الضرورية، ناهيك عن المراقبة الطبية مرتين في اليوم، وذلك من أجل الحد من انتشار العدوى. 
ويتعلق الأمر بجزء من تجزئة دوار الهنا، بجماعة تسلطانت بضواحي مدينة مراكش، حيث تتواجد أسرة الفقيد إمام أحد المساجد وخطيب جمعتها بمقاطعة جليز؛ وجزء من حي بلقشالي، حيث كان يقطن المستخدم  بالفندق الذي أخذ العدوى من الأسرة الفرنسية التي كان أحد أفرادها هو أول من أصيب بالفيروس بمراكش؛ وأحد الدواوير بمنطقة لمحمدية المتواجدة بين مدينتي مراكش وقلعة السراغنة، حيث تم فرض الحجر الصحي على جزء من ساكنته؛ و مجموعة من المنازل بأحد الدواوير بمنطقة أولاد بلعكيد بجماعة واحة سيدي ابراهيم بالضاحية الشمالية للمدينة، حيث سجلت إصابة سائق سيارة أجرة وشقيقه، بالإضافة إلى موظف عمومي؛ ومنطقة سكنية بمقاطعة سيدي يوسف بن علي.