الأربعاء 22 يناير 2020
مجتمع

تطوان : نساء الاشتراكي الموحد يترافعن عن الحرية والمواطنة الكاملة

تطوان : نساء الاشتراكي الموحد يترافعن عن الحرية والمواطنة الكاملة سميرة أشهبار، وعبد الغني السلماني، وأحمد عصيد(يسارا)
تنظم لجنة القطاع النسائي لحزب الإشتراكي الموحد يوم الجمعة 17 يناير 2020 ، بمدينة تطوان ندوة في موضوع "الحريات الفردية بين الخلفية المجتمعية وحتمية التغيير". 
وسيشارك في فعاليات ندوة قطاع نساء الاشتراكي الموحد كلا من الباحث والحقوقي أحمد عصيد والأستاذ الجامعي والباحث عبد الغني السلماني. وسيؤطر الندوة  سميرة أشهبار .
في سياق متصل علمت جريدة "أنفاس بريس" أن الأستاذ الجامعي عبد الغني السليماني سيشارك في نفس الندوة بمداخلة تحت عنوان "من الحرية الفردية إلى المواطنة الكاملة"، حيث يعتبر المحاضر أن موضوع الندوة " له راهنيته وأهميته في تمديد حقوق المواطنة والتي لا يمكن أن تترسخ إلا بالإقرار بمبادئ حقوق الإنسان كما هي متعارف عليها كونيا"، و يؤكد على أهمية " طرح الحقوق الفردية...و لابد من تأصيلها  وخلفياتها الفلسفية " 
ولأهمية موضوع اللقاء نبسط بعض النقط الأساسية من (شروط انبثاق مجتمع المواطنة) التي تعتبر مدخلا مهما للترافع في موضوع مداخلة الأستاذ عبد الغني السلماني:
ـ التفكير في الإنسان باعتباره فردا مستقلا وذا أولوية بالنسبة للكل الإجتماعي
ـ لابد من الإقرار بحقوقه واحتياجاته وميولاته الفردية دون ضغط الجماعة
ـ عدم اختزال الحق أبدا في الحق الموضوعي؛ بل ينبغي التفكير في الحق الذاتي  والعمل 
على ترسيخه كحق أساسي 
ـ النظر للحقوق الذاتية باعتبارها ملازمة للطبيعة الإنسانية 
ـ العمل بشكل مشترك  مع كل الناس من أجل إقرار الحقوق الأساسية للجميع ، ولا يمكن استبعاد الحاجيات الفردية تحت ضغط المطالب الجماعية التي تلغي وتصادر الحقوق
ـ الإنسان غاية في ذاته ولا يمكن استغلال مطالبه من أجل تشييئه وتسليعه تحت أي مبرر  
ـ على الإنسان أن يرفع شعار العدالة من أجل كل الناس، حتى ولو كانت له القوة لممارسة القوة و  السيطرة .