الخميس 20 فبراير 2020
مجتمع

”صدى تاونات” تكرم خديجة الكوزة عاملة نظافة بمناسبة الذكرى 25 لميلادها

”صدى تاونات” تكرم خديجة الكوزة عاملة نظافة بمناسبة الذكرى 25 لميلادها من لحظة التكريم والاحتفاء

كرمت جريدة “صدى تاونات” مجموعة من الإعلاميين والصحافيين والفعاليات الوطنية والمحلية، يوم  السبت 21 دجنبر 2019، بالمركز الإقليمي للتكوين المستمر بمدينة تاونات، بحضور مجموعة من الفعاليات السياسية والثقافية والإعلامية والنقابية والعلمية والرياضية .

 

ما ميز هذا الحفل التكريمي هو مبادرة جريدة “صدى تاونات” للمرة الرابعة على التوالي في تكريم أحد أعوان النظافة العاملين بنواحي تيسة بإقليم تاونات، ويتعلق الأمر بالسيدة خديجة الكوزة.

 

واثناء المناداة عليها للالتحاق بمنصة التكريم وقفت الفعاليات الحاضرة للتصفيق احتراما للمرأة وتقديرا لها على العمل الذي تقوم به، وتنويها في نفس الوقت بالجريدة على هذه المبادرة الرائعة التي استحسنها كبار الصحافيين والاعلاميين ممن حضروا هذا الحفل المتميز، وعلى رأسهم الإعلامي حميد برادة.

 

وقد تسلمت هذه العاملة مجموعة من الهدايا الرمزية بالنظر لحبها لعملها وكعربون اعتراف وتقدير لهذه المرأة الجريئة والمناضلة.

 

ونوه إدريس الوالي، مدير جريدة “صدى تاونات” بالمحتفى بها خديجة الكوزة في هذا الحفل، نظير ما تبذله من جهد في سبيل بقاء المؤسسة التعليمية التي تشتغل فيها نظيفة، شاكرا في الوقت كل نساء ورجال النظافة الذين يقومون بمجهودات كبيرة، خاصة أنهم لا يلقون المقابل المناسب لدورهم الهام في المجتمع وتعبيرا عن تقدير الجريدة عن حبهم لعملهم.

 

وأضاف الوالي أن المواطن في الدول الغربية يولي أهمية خاصة لعامل النظافة، حيث يعيش حياة كريمة بسبب تقدير المواطنين في هذه البلدان لجهوده.

 

وفي كلمتها المرتجلة بالمناسبة أعربت خديجة الكوزة، التي كانت هي الأولى في الاحتفاء بها، عن امتنانها بهذه الالتفاتة الإنسانية الطيبة من طرف جريدة “صدى تاونات".

 

 

للإشارة فخديجة الكوزة (45 سنة، متزوجة) هي عاملة نظافة تشتغل مع شركة خاصة مكلفة بتنظيف إحدى المؤسسات التعليمية بنواحي تيسة بإقليم تاونات، وهي بدون تغطية صحية ولا تقاعد، وتعيش ظروف اجتماعية صعبة.

 

كما تجدر الإشارة أنه جرى بعد اللقاء المفتوح الذي جرى مع الإعلامي حميد برادة (صحافي في مجلة “Jeune Afrique” سابقا)، تم تكريم مجموعة من الصحافيين والفعاليات الوطنية والمحلية وهم: الصحافي حميد برادة، والصحافيتين إكرام لزرق (إعلامية معتمدة لقناة “الغد” بالرباط، تنحدر من تاونات) وزهور حميش (وسيط الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة)، والكاتب عبد الحميد العوني (صحافي بجريدة “الأسبوع الصحفي”)، والإعلامي الدكتور عزيز مشواط (ابن إقليم تاونات، أستاذ جامعي لعلم الإجتماع وكاتب/ مراسل سابق لجريدة “صدى تاونات”)، والأستاذ عبد الرحيم فكاهي (إعلامي وناشط حقوقي، رئيس المركز المغربي من أجل الحق في الحصول على المعلومات)، والدكتور جواد الفرخ (ابن قرية ابامحمد، نائب إقليمي سابق للمقاومة بتاونات)، بالإضافة إلى الفنان الجبلي محمد الشاهدي الوزاني، نظرا لما قدمه هؤلاء من خدمات كل واحد في مجاله، بحضور وجوه ثقافية وإعلامية وفنية وطنية ومحلية.

 

(المصدر: تاونات.نت)