الجمعة 25 سبتمبر 2020
سياسة

المحامي الوزاني: حزب "بي جي دي" استسهل اغتيال أيت الجيد .. فلن يصعب عليهم التشفي وبحقد في وفاة الزميل بنجلون

المحامي الوزاني: حزب "بي جي دي" استسهل اغتيال أيت الجيد .. فلن يصعب عليهم التشفي وبحقد في وفاة الزميل بنجلون الراحل بنجلون التويمي (يمينا) ومحمد بنعبد الله الوزاني
استهجنت هيئة دفاع ذوي حقوق أيت الجيد، الخرجات الإعلامية للعائلة السياسية والحركية للمتهم عبد العالي حامي الدين، والتي تتشفى في وفاة الأستاذ جواد بنجلون التويمي منسق هيئة الدفاع، "والتي تنم عن حقد بدائي لا إنساني، في تحد لجميع الشرائع السماوية والقيم الانسانية بهذا الخصوص".
وحسب بلاغ موقع من قبل الأستاذ محمد بنعبد الله الوزاني، الذي تم التوافق عليه منسقا لهيئة الدفاع، فإن تشفي بعض أعضاء حزب العدالة والتنمية، يعبر عن "حقد وضغينة، تبرز الطبيعة اللاإنسانية لهذه العائلة السياسية والحركية للمتهم باغتيال الشهيد ايت الجيد بنعيسى، كما تظهر بجلاء أن من استسهلوا مصادرة حياة إنسان اغتالوه بدم بارد، لن يصعب عليهم التشفي وبحقد في وفاة إنسان، كل ما قام بها هو الدفاع بمهنية وضمير وإنسانية في سبيل جلاء الحقيقة وتحقيق العدالة في ملف اغتيال الشهيد أبت الجيد".
وأضاف المحامي بهيئة فاس، أنه مباشرة بعد جلسة أمس الثلاثاء 3 دجنبر 2019، تم عقد لقاء لأعضاء هيئة للدفاع استحضروا مختلف تطورات وملابسات ملف القضية، وما يستدعيه ذلك من تنسيق وتنظيم مهام الدفاع.
كما استحضرت هيئة الدفاع بخشوع وإجلال الروح الطاهرة للفقيد جواد بنجلون التويمي ومناقبه، وكذا مجهوداته الاستثنائية والجبارة ودفاعه المستميت للوصول إلى الحقيقة وتحقيق العدالة في ملف اغتيال أيت الجيد محمد بنعيسى.
وسجلت الهيئة باعتزاز كبير حضور الأستاذ عبد الرحيم عبابو بصفته نقيبا لهيئة المحامين بفاس، اعتبارا لوفاة الأستاذ جواد بنجلون التويمي منسق هيئة الدفاع، حيث تم تأخير الملف المدرج ليوم 11 فبراير 2020.
يذكر أن المستشار البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، متابع في هذا الملف بجناية المساهمة في القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد.