الأحد 17 يناير 2021
رياضة

"ديربي الجنون" في الصحافة العربية ومنحة مالية للرجاء وأولمبيك آسفي

"ديربي الجنون" في الصحافة العربية ومنحة مالية للرجاء وأولمبيك آسفي اللاعب بدر بانون وجمهورالرجاء الرياضي في ديربي الجنون بين الرجاء والوداد
خصصت الصحافة العربية حيزا مهما للحديث عن التأهل "التاريخي" للرجاء الرياضي، يوم السبت 23 نونبر 2019، لدور ربع نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال، بعد إسقاط الوداد في آخر الأنفاس.
ووصفت صحيفة "اليوم السابع" المصرية المقابلة بـ "ديربي الجنون"، إذ خصصت تقريرا مفصلا حول المباراة، والذي جاء فيه: "واحدة من أجمل المباريات في تاريخ الكرة العربية بصفة عامة والكرة المغربية بصفة خاصة".
وقالت صحيفة "آس العربية"، إن الرجاء تأهل بـ "ريمونتادا جنونية"، بعد أن كان الفريق يحتاج لتسجيل 3 أهداف في ربع ساعة فقط. مضيفة "الرجاء تمكن من ضمان بطاقة العبور بشكل جنوني، إذ شهدت المباراة أحداثا مثيرة، إذ نجح الفريق الأخضر في العودة وحقق تعادلًا قاتلًا بعد أن كانت الوداد متقدمة في النتيجة بأربعة أهداف مقابل هدف".
وعنونت صحيفة "عبّر الجزائرية"، تقريرها بـ "في ديربي للتاريخ.. ريمونتادا وسيناريو خيالي يؤهل الرجاء على حساب الوداد". مضيدة بلاعبي الرجاء؛ مؤكدة أنهم لم يستسلموا رغم تأخرهم في النتيجة، وآمنوا بحظوظهم إلى آخر رمق، مما أثمر "ريمونتادا "تاريخية".
واعتبرت صحيفة "صدى البلد المصرية"، أن "الديربي" يعتبر مكسبا للكرة المغربية بشكل خاص والعربية بصفة عامة، إذ جاء في تقرير لها: "المتابع للقاء الكبير سيجد أن هناك العديد من المكاسب للكرة المغربية بشكل خاص والعربية بشكل عام، أول الإيجابيات كانت في نتيجة سير المباراة، والتي انتهت بالتعادل الايجابي 4/4 بعد ريمونتادا كبيرة قام بها نجوم ولاعبو الرجاء الذين تأخروا بنتيجة 4/1 ثم قلب أبناء المدرب جمال السلامي الأمور رأسا على عقب".
من جهة أخرى، سيتوصل كل من الرجاء الرياضي وأولمبيك آسفي، بمبلغ 200 مليون سنتيم لكل فريق، بعد تأهلهما لدور ربع نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال.
ومن المقرر أن يحصل الفريق البطل على مبلغ 6 مليون "دولار أمريكي".
 
فريق أولمبيك آسفي