الأحد 12 يوليو 2020
رياضة

قرارات هامة في اجتماع لنادي الوداد الرياضي بعد الإقصاء أمام الرجاء

قرارات هامة في اجتماع لنادي الوداد الرياضي بعد الإقصاء أمام الرجاء
ورد في بلاغ رسمي لنادي الوداد الرياضي، تتوفر جريدة "أنفاس بريس" على نسخة منه، أن النادي عقد اجتماعا تحت إشراف الرئيس، سعيد الناصري، مساء يوم الأحد 24 نونبر 2019، بحضور الطاقم التقني والطبي والإداري.
وإذ عبر الرئيس، في بداية هذا الاجتماع، عن تقاسمه لاستياء جماهير النادي، من الخروج المبكر من كأس محمد السادس للأندية العربية، خاصة بعد الطريقة التي انتهت بها المباراة الأخيرة، بالتعادل الإيجابي بأربعة أهداف لمثلهما، فإنه أكد للجميع بضرورة تحمل المسؤولية كاملة، وتقديم الاعتذار لكل مكونات النادي، خاصة للجماهير الكبيرة، التي ما فتأت تساند الفريق في الضراء قبل السراء.
وعليه، يقول البلاغ، فإن نادي الوداد الرياضي، وبكل مسؤولية، يعبر عن أسفه، يلتمس العذر، ويدعو كافة المكونات لتجاوز هذه المرحلة والتركيز على المسابقات التي سيعرفها هذا الموسم. 
وبعد نقاش مسؤول، تم اتخاد القرارات التالية:
- تجديد الثقة في السيد زوران مانولوڤيتش كمدرب رئيسي للفريق الأول.
- تعيين فؤاد الصحابي كمدرب مساعد.
- إلحاق اللاعبين محمد الناهري، أنس الأصباحي وياسين خروبي، من الفريق الأول، بفريق الأمل، مع التذكير بأن عدم الامتثال لهذا القرار سيعرضهم إلى العقوبات المنصوص عليها في النظام الداخلي.
- إلحاق مناف نابي بالإدارة التقنية تحت إشراف بول بوت.
- التذكير بضرورة العمل الجاد و المتجانس، في احترام تام لاختصاصات كل مسؤول داخل الطاقم التقني.
- التذكير بأن الانضباط والامتثال لتعليمات المدرب والنادي هي مسؤولية فردية وجماعية تلزم جميع لاعبي الفريق الأول، وأن النادي سيتعامل مع أي مظهر من مظاهر التسيب أو الاستهتار بقميص الفريق ببحزم وصرامة. 
- تخويل المشرف العام، بول بوت، المدرب زوران مانولوڤيتش والمدرب المساعد فؤاد الصحابي، كامل الصلاحية في التنقيب، داخل النادي و خارجه، عن عناصر لسد أماكن الفراغ في الميركاتو الشتوي المقبل.
وختم البلاغ قائلا إنه تم الاتفاق على استئناف التداريب انطلاقا من يوم الاثنين 25 نونبر 2019، استعداد للمباراة القادمة. هذا، وسيسافر الفريق إلى الجزائر يوم الخميس المقبل، من أجل خوض أولى مبارياته في دور المجموعات للنسخة الحالية من عصبة أبطال إفريقيا، أمام فريق اتحاد الجزائر يوم السبت 30 نونبر 2019.