الأحد 15 ديسمبر 2019
سياسة

إقليم الرحامنة يفتح باب التوأمة مع إيطاليا لـ "تنمية الإنسان والمجال"

إقليم الرحامنة يفتح باب التوأمة مع إيطاليا لـ "تنمية الإنسان والمجال" عامل إقليم الرحامنة أشرف على توقيع البروتوكول بين الطرفين

تم يوم الجمعة 15 نونبر 2019، بمقر عمالة اقليم الرحامنة، وبحضور عامل الاقليم عزيز بوينيان، التوقيع بالأحرف الأولى على بروتوكول بين رئيس المجلس الإقليمي للرحامنة المصطفى الشرقاوي، وممثل جهة ترنتينو ألتو إديج بإيطالياLUCA BAZZANELLA ، في أفق توقيع التوأمة مع جهة ترنتينو التو اديج مطلع السنة القادمة.

 

وحسب بلاغ مصالح عمالة الرحامنة، توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، فإن التوأمة التي ستجمع بين منطقة ترنتينو التو اديج بإيطاليا، والمجلس الإقليمي بالرحامنة تروم إلى "العمل المشترك من أجل السعي قدما نحو رافعة التنمية المستدامة"، علاوة على مرتكز البيئة النظيفة من خلال "التبادل العلمي والتكنولوجي في ميدان الطاقات المتجددة"، بالإضافة إلى الاشتغال المشترك في ميدان "الفلاحة والصناعة الفلاحية"، فضلا عن "تشجيع ودعم الاستثمار والسياحة".

 

وفي سياق متصل بقاعدة تحويل الذكاء الترابي رصيد للتنمية وجلب الاستثمار، فقد أكد البلاغ على خلق "مركز دولي بإقليم الرحامنة للتواصل عبر القارات بين مختلف الفاعلين والشركاء، إضافة إلى رواق أوربي بهذا المركز لتكثيف الاستعمالات الفضلى للتكنولوجيا المبتكرة حماية للإنسانية وغير مؤثرة على البيئة في تناغم بين الموارد الطبيعية والبشرية".