الجمعة 6 ديسمبر 2019
جرائم

بوليس الدار البيضاء يضع يده على عصابة الاتجار في الأقراص المهلوسة

بوليس الدار البيضاء يضع يده على عصابة الاتجار في الأقراص المهلوسة صورة من الأرشيف

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء، بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، يوم الخميس 14 نونبر 2019، من توقيف خمسة أشخاص، بينهم فتاتان، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بالحيازة والاتجار في الأقراص الطبية المخدرة.

 

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه جرى توقيف المشتبه فيهم على متن سيارة خفيفة بمنطقة عين حرودة ضواحي مدينة الدار البيضاء، وذلك بعد أن أسفرت عملية التفتيش المنجزة باستعمال الكلاب البوليسية المدربة عن حجز 2698 قرص طبي مخدر من نوع “ريفوتريل” مخبأة داخل تجاويف معدة خصيصا بسيارة المشتبه فيهم.

 

وأضاف البلاغ أن عمليات التنقيط المنجزة بقواعد البيانات الأمنية، قد أوضحت أن اثنين من المشتبه فيهم يشكلان موضوع بحث على الصعيد الوطني من أجل الاتجار في المخدرات والمؤثرات المهلوسة والضرب والجرح في كل من الدار البيضاء وطنجة، بينما اتضح أن مشتبه فيه ثالث من ذوي السوابق القضائية العديدة.

 

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الخمسة تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي المتورطين المفترضين في هذا النشاط الإجرامي.

 

وأكدت المديرية العامة للأمن الوطني أن هذه العملية تندرج في إطار المجهودات المكثفة التي تبدلها المصالح الأمنية من أجل مكافحة ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية.