السبت 15 أغسطس 2020
مجتمع

بكلية الحقوق بالمحمدية.. سرقة حواسيب تتضمن معطيات هامة مرتبطة بسجلات الطلبة ومنحهم

بكلية الحقوق بالمحمدية.. سرقة حواسيب تتضمن معطيات هامة مرتبطة بسجلات الطلبة ومنحهم كلية الحقوق والعلوم الإقتصادية بالمحمدية
تعيش حاليا كلية الحقوق بالمحمدية حالة من الغليان المقرونة بالتساؤلات المحيرة في شأن ما تعرضت له هذه المؤسسة العمومية من سطو ممنهج، من دون تكسير أبواب ولا نوافذ، حيث تمت سرقة مجموعة من الحواسيب تتضمن مختلف المعلومات المرتبطة بسجلات طلبة نفس الكلية وسجلات منحهم.
مع العلم أن الكلية المعنية مثقلة برجال الأمن الخاص، وفي كل الجهات والأبواب!! وفورعلمها بالحدث، حلت الشرطة العلمية بعين المكان، حيث واصلت بحثها وتحرياتها، اعتمادا على بصمات مأخوذة من عين المكان. 
ويذكر أن كلية الحقوق بالمحمدية لم تعد بها الأمور تسير وفق ما هو مفروض أن يتم بمؤسسة عمومية للتعليم الجامعي وبمختلف درجاته. حيث خيمت صراعات طاحنة بين الإدارة ومجموعة من الأساتذة، ووقعت تغييرات عديدة على مجموعة من مواقع تسيير الإدارة، لكن ظلت الأجواء المتسمة بالتطاحنات حاضرة إلى اليوم.
ولازالت ردهات المحاكم لم تحسم في مجموعة من القضايا المطروحة عليها من جراء هذه الصراعات.