الاثنين 11 نوفمبر 2019
اقتصاد

عبد الرحيم الشافعي: تفعيل التعويض عن أضرار الكوارث الطبيعية سينطلق في هذا التاريخ

عبد الرحيم الشافعي: تفعيل التعويض عن أضرار الكوارث الطبيعية سينطلق في هذا التاريخ عبد الرحيم الشافعي، المدير العام لصندوق التضامن ضد الوقائع الكارثية

قال عبد الرحيم الشافعي، المدير العام لصندوق التضامن ضد الوقائع الكارثية، إن نظام تغطية الوقائع الكارثية سينطلق عمليا في فاتح يناير2020، وسيشمل القانون الكوارث، التي وقعت بعد دخول النظام حيز التنفيذ.

 

وأوضح الشافعي في حوار مع "الوطن الآن"، أن الدراسات حول صندوق التضامن انطلقت منذ 2007 بمشاركة مجموعة من الخبراء إلى جانب خبراء صندوق النقد الدولي توجت بإصدار قانون 110-14 المتعلق بخلق نظام لتغطية عواقب الوقائع الكارثية، ونشره بالجريدة الرسمية في غشت 2016، ومن أجل تفعيل القانون سيتم إصدار آخر النصوص التطبيقية قبل نهاية سنة 2019".

 

وأضاف الشافعي أن القانون يتناول  تغطية الأضرار البدنية والمادية الناجمة عن الفيضانات والزلازل والتسونامي، كما يشمل الأضرار المترتبة عن الإعمال الإرهابية.

 

 ويهدف القانون إلى وضع آليات تعويض فعالة ومستدامة لصالح ضحايا الكوارث في جميع أشكالها، خاصة بعد أن أظهرت عمليات التضامن التي تجرى بشكل مستعجل وغير منظم عن عجزها في مواجهة الوقائع الكارثية، مما يفرض تنظيما مسبقا لضمان التغطية والتعويض للضحايا. ويسعى المشرع إلى وضع نظام مزدوج لحماية وتعويض ضحايا الكوارث، يجمع بين نظام تأمين لصالح الأشخاص المتوفرين على عقد تأمين، ونظام تضامن لصالح الأشخاص الذاتيين الذين لا يتوفرون على تغطية.

 

تفاصيل أوفى تقرؤونها في العدد المقبل من أسبوعية "الوطن الآن"