السبت 7 ديسمبر 2019
مجتمع

صباح بنداوود ترسم بروفيل الحساني.. الرئيسة الجديدة لجهة طنجة

صباح بنداوود ترسم بروفيل الحساني.. الرئيسة الجديدة لجهة طنجة فاطمة الحساني رئيسة جهة طنجة (يمينا) والزميلة صباح بنداود

في سياق انتخاب فاطمة الحساني رئيسة لجهة طنجة تطوان الحسيمة، اليوم الاثنين 28 أكتوبر 2019، قامت الزميلة صباح بنداود برسم بروفيل للرئيسة الجديدة، التي تعتبر ثاني امرأة تتحمل مسؤولية رئاسة الجهة.. بروفيل يضيئ بعضا من ملامح الحساني خاصة مسارها الإعلامي والسياسي.

"أنفاس بريس" تشارك قراءها هذا البروفيل الذي دونته صباح بنداود على صفحتها بالفيسبوك:

 

"نادرا ما أكتب عن شخصية سياسية على هذا الحائط... يبدو أنني اليوم سأخلق الاستثناء بحديثي عن فاطمة الحساني بنت وزان التي ظلت مخلصة لدار الضمانة، قولا وفعلا، والتي بنت لنفسها مسارا مهنيا عند صاحبة الجلالة نقيا خالصا في وكالة المغرب العربي للأنباء، وعبرت عن دفاع مستميت لقضايا الصحافة والصحافيين داخل النقابة الوطنية للصحافة، بعيدا عن طموحات مقيتة أبعدت العمل النقابي عن مصداقيته ونقاوته..

 

وكنت دائما في أحاديث جانبية لي معها أستغرب عن عدم وجودها في الخط الأمامي لحزب الأصالة والمعاصرة واشتغالها في الظل، وهي الأحق بأن تكون في واجهة حزب كان من المفروض أن تكون نماذج من فاطمة، وهم موجودون في كل الأحزاب المغربية، يجب فقط أن تعطيهم الفرصة للبروز وإظهار إمكاناتهم بعيدا عن طموحات قاتلة؛ فكانت تجيب بأنها تفضل أن تخدم أبناء دائرتها ومدينتها وزان التي ظلت على الهامش وتنتظر هي الأخرى فرصتها في السير على طريق التنمية .

 

فاطمة الحساني ذات المسار الدراسي اللامع في ردهات كلية الحقوق بالرباط، استطاعت بصبر حقيقي أن تتجاوز محنتها المهنية؛ وبعدها مسار سياسي اختارته أن يكون قريبا من مطالب ساكنة وزان تعود معها السياسة إلى طريقها الحقيقي المبني على أخلاق عالية ونظافة فكرية وإيمان كبير بأن التغيير ممكن، لكن يجب أن يكون بسواعد حقيقية لا يشغلها تفاهة الحياة أو الاغتناء السريع.

 

في طنجتي رئيسة أعرفها جيدا، وكما يقول المغاربة في دارجتهم الرائعة... امرأة مافكرشها عجينة .

 

هنيئا لك صديقتي المرأة الضمان لجهة طنجة تطوان الحسيمة".