الثلاثاء 10 ديسمبر 2019
سياسة

كان النقيب بوعشرين شاهدا عليها: الجمارك تحتجز الآف المغاربة بسبتة المحتلة في ظروف مهينة جدا

كان النقيب بوعشرين شاهدا عليها: الجمارك تحتجز الآف المغاربة بسبتة المحتلة في ظروف مهينة جدا مشهد لاحتجاز المغاربة بالمعبر، وفي الإطار النقيب بوعشرين (أعلى) والمدير العام للجمارك نبيل الأخضر
اتصل بـ "أنفاس بريس" النقيب السابق عبد اللطيف بوعشرين، مستنكرا ما يحدث بالنقطة البرية الحدودية سبتة.
وكشف لقراء " أنفاس بريس" بأن كل المغاربة الذين عبروا النقطة متوقفين الآن (تم تحرير المقال في الساعة الخامسة والنصف من زوال الجمعة 9 غشت 2019 - المحرر-)، بساحة بعيدة عن حاجز الجمارك لما يبعد  بحوالي أربع كيلومترات، وهي ساحة عارية تفتقد لجميع وسائل التوقف.
وأضاف النقيب بوعشرين، بأن هذا الوضع المؤسف جعل المغاربة العائدين لبلدهم يتساءلون عن دواعي هذا الإجراء والذي قيل في شأنه بأنه مسألة نظامية اتخذ  لكي لا يقع اكتظاظ أمام حاجز الجمارك بمدخل سبتة أو عند خروجها !! 
واعتبر النقيب بوعشرين أنه إذا كان الأمر مسألة نظامية، فبماذا يفسر أنه يوجد الآن ما يفوق 3000 سيارة، في حالة توقف بهذه النقطة غير المسماة والمجهولة ، التي تشهد طابورا كبيرا للسيارات المحشورة بأبنائها وشبابها  وشيبها، على مدى أكثر من ثلاث ساعات تقريبا ! في انتظار ورقة تعود لإدارة الجمارك من أجل تعبئتها! 
واستغرب محدثنا قائلا:إذا كانت تعبئة ورقة تدعو إلى توقف الوافد المغربي والسائح المغربي ثلاث إلى خمس ساعات في أرض عارية تحت لهيب الشمس الحارقة ويتوقفون بأبنائهم وبناتهم الصغار والصغيرات بل ومنهم مثلنا كبار السن أنهكت قواهم أمام درجة حرارة تفوق الثلاثين درجة، فهذا شيء مقرف حقا، وهو ما آثار مجموعة من الاحتجاجات والغضب والاستنفار؛ ولكن للأسف ليس هنالك مع ذلك  في هذه الساحة مع من تخاطب !؟ هنالك فقط بعض العناصر المغلوب على أمرها مكلفة بإيقاف السيارات وضبطها في الصفوف والطابورات لا تفيد بأي شيء آخر أو تجيب عن تساؤلات المحتجين !! ؛  
وأردف النقيب بوعشرين قائلا" إنه إذا كان هذا إجراء يستدعي التوقف لعديد من الساعات في ظروف سيئة كما شرحت ذلك فان  هذا ليس إجراء نظامي، بل إجراء من شأنه أن يخلق الفوضى وهو ما نخاف عليه في البلاد؛ والمؤسف أن المتوقفين،هنا، هم بالأحرى موقوفين ومنهم أجانب يسجلون علينا بأننا غير منظمين في عملية العبور على مستوى النقطة البرية الحدودية سبتة المغرب ونحن نؤكد أسفنا  ونشجب هذا الوضع كما أن الجميع هنا في هذه الساحة يحتج ويعبر عن تذمره" .
وختم النقيب بوعشرين تصريحه: "أنا ابلغ باسم كل الحاضرين المحتجين بأن هذا لا يروق ولا يشرف المغرب  ومن عنده غيرة حقا على المغرب فعلبه أن ينظمه عوض أن يساهم في خلق الفوضى "!!