الأحد 16 يونيو 2019
خارج الحدود

الجزائر.." نايضة" في غرداية بسبب ملابسات وفاة الحقوقي كمال فخار

الجزائر.." نايضة" في غرداية بسبب ملابسات وفاة الحقوقي كمال فخار مشهد من المظاهرة، وفي الإطارالمرحوم كمال فخار
احتج، الأربعاء29ماي 2019 ، مئات الأشخاص في مظاھرة سلمیة بغرداية في الجزائر، للمطالبة بفتح تحقیق "مستقل" حول الظروف التي أحاطت بوفاة مناضل حقوق الإنسان كمال الدين فخار الذي توفي الثلاثاء عقب دخوله في إضراب عن الطعام لأكثر من 100 يوم.
وحمل المتظاھرون الأعلام الوطنیة ورايات أخرى ترمز إلى الھوية الأمازيغیة، وساروا بشكل متقطع عبر الشارع الرئیسي للمدينة المؤدي نحو محكمة غرداية ومقر الولاية ، مطالبین بفتح "تحقیق مستقل حول ملابسات" وفاة الدكتور فخار .
وردد المشاركون طیلة وقائع ھذه المظاھرة وأغلبھم شباب ھتافات وشعارات مناھضة للسلطات القضائیة والعمومیة الذين اتھموھم بالإسم بأنھم "المتسببین في وفاة كمال الدين فخار" .
ودعا المتظاھرون أيضا إلى التظاھر بشكل حضاري دون تخريب أو تحطیم ، قبل أن يتفرقوا في ھدوء. وقد لفظ مناضل حقوق الإنسان كمال الدين فخار أنفاسه الأخیرة صباح أمس الثلاثاء بالمركز الإستشفائي فرانز فانون بالبلیدة الذي حول إلیه لتلقي فحوصات مكثفة متخصصة في الإنعاش، وذلك عقب تدھور حالته الصحیة بعد دخوله في إضراب عن الطعام منذ مطلع شھر أبريل المنقضي احتجاجا عن سجنه بطريقة وصفت بـ" التعسفیة".  وكان الفقید (وھو طبیب) قد حول إلى الجناح العقابي بمستشفى غرداية قبل نقله إلى المركز الإستشفائي فرانز فانون بالبلیدة بغرض ضمان تكفل طبي أفضل له بعد أن رفض التغذية، مما تسبب في تعرضه إلى أنیمیا حادة متبوعة بنقص في النظام الغذائي الجسدي وجفاف ، قبل أن يفارق الحیاة بعد ذلك .