الاثنين 27 مايو 2019
مجتمع

عامل الحاجب يعطي انطلاقة برنامج التعليم الأولي بالإقليم

عامل الحاجب يعطي انطلاقة برنامج التعليم الأولي بالإقليم عامل الحاجب يعطي انطلاقة برنامج التعليم الأولي بالإقليم
يعتبر التعليم الأولي دعامة أساسية للطفل من أجل الإستئناس بالجو التربوي أولا لكي يندمج بشكل سلس مع الجو العام للمدرسة وهو يلجها بشكل رسمي. وإنطلاقا من الأهمية التي يكتسيها التعليم الأولي اعطى عامل الحاجب زين العابدين الأزهر الأهمية الكبيرة لتفعيل كل برامجه ومكونات منهجيته العامة، وهكذا تم إعطاء الإنطلاقة الرسمية لبرنامج التعليم الأولي يوم الأربعاء 15ماي 2019 وذلك بمقر دار الصانعة بدوار أيت أوفلا بالجماعة الترابية لقصير بدائرة عين تاوجطات، وتم  بحضور مختلف المسؤولين بإقليم الحاجب والشركاء المساهمين في دعم هذا البرنامج وفي مقدمتهم مديرية التعليم والمصلحة المشرفة على البرنامج العام للتنمية البشرية بعمالة الحاجب. وهكذا حث عامل الإقليم المشرفين المباشرين على البرنامج العام للتعليم الأولي بتسريع وتيرة تنفيذ كل خطواته بأمل أن يتم تحقيق كل الأهداف المرسومة له بشكل فعال ومثمر.    
من جهة أخرى فإن الإحصائيات المرتبطة بالتعليم الأولي بإقليم الحاجب تبقى جد مشجعة، وهي تشمل حوالي 5600 طفل تتراوح أعمارهم بين 4و6 سنوات،وذلك بنسبة 64 بالمائة بالوسط الحضري و36 بالمائة بالوسط القروي وتشمل بالطبع صنفي الذكور والإناث.  
وإن دعم برنامج التنمية البشرية يبقى ركيزة أساسية لإنجاحه، وتأكد ذلك من خلال النسبة العالية من الأطفال المستفيدة من البرنامج العام للتعليم الأولي بكل تراب إقليم الحاجب.