الخميس 18 يوليو 2019
اقتصاد

شركات جديدة لبيع المحروقات تحط الرحال قريبا بالمغرب

شركات جديدة لبيع المحروقات تحط الرحال قريبا بالمغرب عزيز رباح وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة
كشف عزيز رباح وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، إن 13 شركة طلبت الدخول للاستثمار في قطاع المحروقات، وهي شركات حصلت على الموافقة المبدئية لتوفير شروط استثماراتها المتراوحة ما بين 5 و80 مليار سنتيم للواحد. 
 وأشارالرباح أمس الثلاثاء 14 ماي 2019  بجلس المستشارين خلال جلسة الأسئلة الشفهية أن الحكومة حين قررت فتح مجال المحروقات أمام الاستثمار، فإن هدفها  تأكيد تنافسية القطاع والدفع بالمزيد من التنافسية، وأكد أن وزارته، عملت على تبسيط مساطر الاستثمار، بما يمكنها من الانتقال من إنشاء 40 محطة سنوية إلى 140 محطة سنوية حاليا .
كما أوضح الرباح عن وجود العديد من المقترحات العملية لإعادة النظر في توزيع إنشاء محطات بيع المحروقات ومعيار إنشائها، بالإضافة إلى قضية تحويلها إلى محطات استراحة، والذي يجب أن يكون خاضعا لمعايير دقيقة.
 يذكرون اربع شركات تسيطر على الواردات من المحروقات في المغرب إذ تمثل وارداتها  أزيد من 74 % من إجمالي واردات المغرب من المحروقات، وتهيمن "أفريقيا" لوحدها على حوالي نصف واردات البنزين و30 % من واردات الغازوال، تليها "فيفو إنرجي" بحصة 17.73 % من الغازوال و11.06 % من البنزين، وتحتل “طوطال” الرتبة الثالثة بحصة في الواردات تصل إلى 14.57 % بالنسبة إلى الغازوال و 9.75 % من البنزين، وتأتي “بتروم” في الرتبة الرابعة بواردات “غازوال” في حدود 12.10 % ووتمثل وارداتها من البنزين 4.12 % من حجم الواردات الإجمالية.
وبذلك  تتصدر الشركة المغربية لتوزيع المحروقات "أفريقيا" القائمة التي تتوفر على 543 محطة، ما يمثل 21.92 % من مجموع المحطات، تليها شركة "فيفو إنرجي"، التي تتوفر على 348 محطة، ثم "طوطال" بـ 310 محطات، و"بتروم"التي تتوفر على 212 محطة. وهكذا تمتلك الشركات الأربع أزيد من 57 % من مجموع محطات الوقود الموزعة عبر مختلف مناطق المغرب. وتدبر "أفريقيا" 87 محطة بشكل مباشر، في حين تخضع المحطات الأخرى التي تحمل علامة الشركة لتدبير مشترك مع أطراف أخرى.