الثلاثاء 18 يونيو 2019
خارج الحدود

تصعيد جديد بالمخيمات والمحتجون يغلقون الطريق بالرابوني ويحجزون سيارة الشرطة

تصعيد جديد بالمخيمات والمحتجون يغلقون الطريق بالرابوني ويحجزون سيارة الشرطة الصور للاعتصام والسيارة التي تم حجزها من طرف المحتجين

علمت "أنفاس بريس" من مصادر مطلعة بأن مخيم الرابوني شهد أمس السبت 27 أبريل 2019 تدخلا عنيفا لقوات عسكرية تابعة للبوليساريو؛ وذلك لتفكيك وقفة احتجاجية حاشدة نظمت للتنديد والاعتراض على التضييق على حرية النقل بالمخيم المذكور.

وأضافت المصادر بأن التدخل تم باستعمال الآليات العسكرية؛ و قد خلف اصابات خطيرة في صفوف المحتجين و كذلك في صفوف القوات العسكرية للبوليساريو؛ وشنت عناصر التدخل السريع العسكرية على إثر ذلك حملة اعتقالات واسعة للمتظاهرين..

بينما تمكن المحتجون من السيطرة على سيارة تابعة للشرطة واصابة أفراد الشرطة الذين كانو في داخلها إصابات خطيرة وهو ما أربك هذه القوات التي كثفت من حملة تمشيط واسعة على العديد من ساكنة المخيمات أسفرت عن اعتقال قرابة 15 شخص من المحتجين.

وفي سياق متصل أشارت ذات المصادر بأن المحتجين قاموا باعتصام اليوم الاحد 28 ابريل مع احتفاظهم بسيارة الشرطة التي سيطروا عليها وحجزوها في معتصمهم مهددين بالانتقام من كافة العناصر الامنية والعسكرية التي اعتدت عليهم..

وأكد المحتجون تمسكهم بمطالبهم وخاصة الغاء الاجراءات التي اتخذتها قيادة البوليساريو والتي تحد من حرية التنقل. وقد أقدم المتظاهرون منذ يوم أمس السبت 27 أبريل على اغلاق الطريق الرئيسية في مخيم الرابوني قرب مقر ما تسمى وزارة الداخلية، باستعمال عدد من الشاحنات التي تعود ملكيتها لبعض المحتجين.