الجمعة 20 سبتمبر 2019
رياضة

الزاكي مدرب الدفاع الجديدي في مواجهة فريقه "الأم" (الوداد)

الزاكي مدرب الدفاع الجديدي في مواجهة فريقه "الأم" (الوداد) بادو الزاكي
 

لماذا يتحدث خبراء القطاع الرياضي عن الروح الرياضية؟ لأن التنافس الرياضي يضع أحيانا الإحساس بالإحراج، منها الهزيمة بحصة ثقيلة ومواجهة منافس تربطك به علاقة صداقة أو قرابة، وطبيعة المنافسة الرياضية تفرض عليك البحث عن نتيجة التفوق.. ذلك ما ينطبق اليوم الخميس 28 مارس 2019 على لقاء الدفاع الحسني الجديدي والوداد البيضاوي، حيث أن المدرب بادو الزاكي سيجد نفسه في مواجهة فربقه الأم الذي كان له الفضل في إبرازه كحارس مرمى له مقومات كروية كبرى فتحت له آفاقا رحبة لحراسة مرمى المنتخب الوطني والاحتراف والفوز بالكرة الذهبية الإفريقية...

مواجهة الزاكي، بصفته مدربا لفريق الدفاع الجديدي، لفريق الوداد أمر طبيعي، بل يجد نفسه متحمسا للحصول على الفوز أمامه وهذا أمر بديهي. ففي تصريح مقضب لوسائل الإعلام أكد بادو الزاكي "سأكون اليوم سعيدا بالفوز على فريق الوداد".. هذه العبارات المقتضبة لها كل المعاني المعبرة، من روح المسؤولية والروح الرياضية...

يذكر أن لقاء اليوم الخميس 28 مارس 2019 هو برسم لقاء مؤجل عن الدورة 23 من البطولة الاحترافية للقسم الأول، وسيحتضنه ملعب العبدي بالجديدة، وسينطلق في الساعة 6 مساء. وله أهمية بالغة للطرفين، فالفريق الجديدي يطمح للفوز للارتقاء لرتبة مطمئنة، والوداد يريد الفوز للاطمئنان بأعلى نسبة ممكنة أنه يتصدر بطولة الموسم الحالي.