السبت 20 إبريل 2019
مجتمع

رفض طلب الطعن في إنتخاب رئيسة بلدية المحمدية يسدل الستار عن تطاحنات دامت 6 شهور...

رفض طلب الطعن في إنتخاب رئيسة بلدية المحمدية يسدل الستار عن تطاحنات دامت 6 شهور... بلدية المحمدية
قضت المحكمة الإدارية بالدارالبيضاء يومه الإثنين 11 مارس2019 برفض طلب الطعن في إنتخاب إيمان صابر من حزب "البيجيدي" الرئيسة الحالية لبلدية المحمدية، وكان ثلاثة أسماء تقدموا بهذا الطعن ويتعلق الأمر بمحمد العطواني عن حزب التجمع الوطني للأحرار والمهدي مزواري عن الإتخاد الإشتراكي ومحمد طلال عن حزب الأصالة والمعاصرة.
وإذا كان جميع المتنافسين يتحدثون عن الطعن، فإن الطعن الحقيقي تم خلال فترة الإنتخابات،حيث لم يتم الإلتزام بالتوافقات الحزبية وفق ماهو مسطر على المستوى المركزي، بحيث كان المستشارون بكل الأحزاب وبدون إستثناء موزعين إلى "فرق" وكانت بالتأكيد المصالح الخاصة حاضرة. وبين هذا وذاك  تتواصل الصراعات الإنتخابية بمدينة المحمدية وهذا لبس بجديد عنها،لكون هذه الصراعات هي أصل محنها على كل الواجهات. وإذا كانت التطاحنات المباشرة دامت مؤخرا 6 شهور،فإنها ستتواصل بشكل غير مباشر إلى فترة غير محددة الزمان...