الأحد 24 مارس 2019
مجتمع

عبد الله الرخا: نرفض التوقيع ونطالب بالإدماج وإسقاط التعاقد في قطاع التعليم

عبد الله الرخا: نرفض التوقيع ونطالب بالإدماج وإسقاط التعاقد في قطاع التعليم جانب من مسيرة الأساتدة المتعاقدين بالرباط وفي الإطار عبد الله الرخا

عبر عبد الله الرخا، أستاذ بإقليم تارودانت بمنطقة تاليوين، في تصريح لجريدة "أنفاس بريس"، عن قلقه بخصوص التدخل العنيف الذي تعرض له الأساتذة المتعاقدين يوم الأربعاء 20 فبراير 2019؛ مؤكدا في هذا الشأن "لقد كان تدخل مختلف العناصر الأمنية قاسيا جدا في حق الأساتذة المتعاقدين، نساء ورجالا، بالقرب من مقر وزارة لتربية والتعليم، وعلى بعد أمتار من قبة البرلمان".

 

وأضاف موضحا بأن "مجموعة من نساء ورجال التعليم المتعاقدين تعرضوا للتعنيف والضرب دون شفقة، واستعملت السلطات الأمنية ضدهم خراطيم المياه، والهراوات في أبشع تدخل لتفريقهم ومنعهم من المرور لأحد الشوارع بمدينة الرباط ،لا لشيء سوى أنهم أرادوا إبلاغ صوتهم للحكومة".

 

وأوضح الأستاذ عبد الله الرخا، في هذا السياق، بأن "منسق مدينة الصويرة قد تعرض للإصابة، وسجلت محاولة لاعتقال منسق مدينة بولمان". مما جعل مسيرة المتعاقدين تقرر التوجه صوب المؤسسة التشريعية "للاحتجاج على تعرضهم للعنف والتأكد من إطلاق سراح بعض المنسقين الذين حاولت بعض العناصر الأمينة اعتقالهم"، حسب إفادات العديد من الأستاذة المتعاقدين.

 

 

وأضاف نفس المتحدث قائلا: "نحن كفوج 2017 ما زلنا لم نتمم سنتين من العمل في إطار التعاقد، ونفس الشيء ينطبق على فوج 2018، في حين أن فوج 2016 هو المعني بالتوقيع بعد أن أتمم سنتين من العمل، ولكن أؤكد أن الأفواج الثلاثة اليوم ترفض التوقيع على ملحق العقد... حاليا الأفواج الثلاثة على المستوى الوطني ترفض التوقيع على ملحق العقد رغم أن الوزارة حددت آخر أجل للتوقيع يوم 25 فبراير من السنة الجارية".

 

نفس الموقف عبر عنه العديد من الأساتذة بالقول "نحن نرفض التوقيع على ملحق التعاقد، ولن نزكيه، على اعتبار أن النظام الأساسي للأكاديميات الذي صادقت عليه مجالسها الجهوية، صدر بعد انخراط ثلاثة أفواج في العمل، فوج 2016 و2017 و2018 .."

 

وقال الأستاذ الرخا موضحا للجريدة بأن أهم مطالب المتعاقدين تتمثل في "إسقاط التعاقد، وإدماج كل الأفواج، على اعتبار أن هناك فرق كبير بين الحقوق التي يتمتع بها نساء ورجال التعليم المدمجين مقارنة مع المتعاقدين على جميع المستويات (صندوق التقاعد/ عدم استفادتنا من التعويضات عن المناطق البعيدة والنائية)...