الأحد 16 يونيو 2019
مجتمع

شهر العسل بالوكالات الحضرية يتحول إلى شهر " للقطران" .. وهذا هو التصعيد المقرر

شهر العسل بالوكالات الحضرية يتحول إلى شهر " للقطران" .. وهذا هو التصعيد المقرر عبد الأحد الفاسي الفهري وزير الاسكان
 

بعد تداوله للقضايا المستجدة التي تستأثر باهتمام وانشغالات شغيلة الوكالات الحضرية، ثمن المكتب الوطني للنقابة الوطنية للسكنى والتهيئة والتعمير والبيئة المنضوية تحت لواءالكونفدرالية الديمقراطية للشغل التنسيق الرباعي الاستراتيجي بين الكونفدرالية والاتحاد العام للشغالين والفيدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد المغربي للشغل ويعتبره تنسيقا استراتيجيا. وأعلن في بيان توصلت "انفاس بريس" بنسخة منه عن المستجدات بخصوص الوكالات الحضرية فابرز بداية إن توحيد النظام الاساسي للوكالات الحضرية سيكون مكسبا مهما لعموم المستخدمين يقطع مع تعدد الأنظمة الاساسية المجحفة وانطلاقة متينة نحو إعادة الاعتبار للعنصر البشري ورفع الحيف والتمييز عنه وتحقيق كل مطالبه،
كما أوضح البيان إن الإرادة المشتركة المعلنة بين الهيئات النقابية الأربع من جهة والمسؤولين بالوزارة من جهة أخرى ثابتة ومبنية على الثقة والالتزام المشترك بإيجاد حل عادل ومنصف للقضايا المطلبية المستعجلة للعنصر البشري بالوكالات بكل فـئاته، وعلى رأسها العدالة الأجرية وحل سريع لمعضلة التقاعد وتعميم مكتسبات الوظيفة العمومية على مستخدمي الوكالات الحضرية ومسألة الاعمال الاجتماعية بقطاع اعداد التراب والتعمير والحريات والممارسة النقابيتين، وغيرها، وأكد البيان أن تحقيق هذه الأهداف والمطالب العادلة والمستعجلة هي مهمة عموم شغيلة الوكالات، بعيدا عن الذاتية الضيقة الفردية والجماعية وما يتطلبه ذلك من تعبئة ويقظة .
ولذلك يتعهد التنسيق النقابي بالوكالات الحضرية التزامه بالنضال المشترك في سبيل تحقيق الملف المطلبي العادل ، ويعتبر ردود الأفعال المتشنجة بخصوص الملف المطلبي العادل والمشروع لشغيلة الوكالات الحضرية ما هي إلا علامة على انتهاء "شهر العسل" وفشل سياسة التمكين التي انتهجتها بعض الجهات والمتجلية فيعدة مستويات منها التوظيف المفضوح بالقطاع والاستفادة من تقلد المسؤوليات الإدارية على عدة مستويات والانفراد بالأعمال الاجتماعية وغيرها، و في السياق ذاته يدعو البيان الوزارة إلى التعجيل في التفعيل المشترك للالتزامات والاتفاقات المبرمة مع الهيئات النقابية يوم 12 فبراير 2019، كما يهيب بالمستخدمين والمستخدمات بالوكالات الحضرية إلى الالتفاف حول النقابات الموقعة بعبدا عن الذاتية الفردية والفئوية والجماعية، ويدعو البيان في نفس الوقت الشغيلة بالوكالات الحضرية والعمران وبوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة إلى المشاركة في الإضراب الوطني الذي دعت اليه الكونفدرالية الديمقراطية للشغل يوم 20 فبراير2019 و المسيرات التي ستنظم يوم 24 فبراير2019 احتجاجا على غلاء المعيشة و ضرب المكتسبات و تجميد الاجور و الحوار الاجتم