الأحد 19 مايو 2019
مجتمع

استياء النقابات التعليمية بعد إلغاء الوزير أمزازي اللقاء الذي كان مبرمجا بينهم

استياء النقابات التعليمية بعد إلغاء الوزير أمزازي اللقاء الذي كان مبرمجا بينهم وزير التعليم سعيد أمزازي
كانت النقابات التعليمية الست على أتم الإستعداد للمشاركة في جلسة الحوار التي دعا لها وزير التعليم سعيد أمزازي، هذه الجلسة التي كانت محددة عصر يوم الإثنين 18فبراير 2019.لكن في آخر لحظة يتم إخبار النقابات المعنية بتأجيل الإجتماع دون أي توضيح آخر أو إعطاء موعد لاحق. وهذا الأمر زاد من حدة غضب ممثلي النقابات التعليمية الست الذين كانوا بأملون وضع حد لهذا النزيف من المشاكل التي تراكمت  بمجال التعليم ببلادنا وشملت مشاكل رجال التعليم بشكل خاص. فكيف يمكن إصلاح المنظومة التعليمية ورجال التعليم غارقون في عشرات المشاكل منها الإدارية والمالية والتنظيمية... فإلى متى هذا النزيف يبقى مستمرا؟ ويذكر أن رجال التعليم عاقدون العزم على المشاركة في إضراب يوم غد 20فبراير من خلال المسيرة المنظمة بمدينة الرباط وذلك للتعبير عن تذمرهم صوب الإهمال الذي يطالهم من مختلف الجهات المسؤولة من أجل مشاكلهم العالقة وبشكل خاص من طرف وزير التعليم أمزازي.