الخميس 25 إبريل 2019
اقتصاد

تنسيقية المرشدين السياحيين غير النظاميين تشهر ورقة الاحتجاج أمام المندوبية بمكناس (مع فيديو)

تنسيقية المرشدين السياحيين غير النظاميين تشهر ورقة الاحتجاج أمام المندوبية بمكناس (مع فيديو) جانب من الوقفة الاحتجاجية

نظمت التنسيقية الجهوية للمرشدين السياحيين غير النظاميين، المنضوية تحت لواء الاتحاد العام الديمقراطي للشغالين بالمغرب، وقفة احتجاجية يوم الخميس 17 يناير 2019، أمام مقر المندوبية الإقليمية للسياحة بمكناس، للمطالبة بإدماجهم في القطاع؛ مبدين استغرابهم الشديد لقبول أشخاص ذوي نفوذ والذين "لا علاقة لهم بالإرشاد السياحي" و"ليست لهم تجربة في المجال"، مقابل استثناء ذوي الخبرة الميدانية، ممن تفاوتت مدد اشتغالهم وتراوحت بين 20 سنة و30 سنة؛ متسائلين عن المعايير الحقيقية المعتمدة.

واستغربت التنسيقية الجهوية للمرشدين السياحيين غير النظاميين بمكناس، إدماج أشخاص لا علاقة لهم بالإرشاد السياحي، مطالبة الجهات المعنية بالتثبت من احترام المعايير المطلوبة لاجتياز المباراة، وصحة الوثائق المضمنة في ملفات بعض الذين تم اختيارهم، وعدم احترام معايير الشفافية وتكافؤ الفرص.

وقال عبد الإله الناصري، المنسق الإقليمي للمرشدين السياحيين غير النظاميين، في تصريح لـ "أنفاس بريس"، إن الوقفة تندرج في إطار نضال المرشدين السياحيين غير النظاميين من أجل الإدماج، منتقدا وعود وزير السياحة السابق، وهو  الذي سبق له أن وعد بإدماج المرشدين السياحيين غير النظاميين الذي يتوفرون على الكفاءات المهنية إلى جانب المرشدين النظاميين؛ مضيفا بأن إدماجها يعني المساهمة في تحقيق أهداف التنمية البشرية التي يرعاها ملك البلاد.

رابط الفيديو هنا